الأربعاء, 18 يناير, 2017 - 5:06:32 مساءً

برمجة ضاغطة ستواجه المريخ في الموسم الجديد

التحكيم وحده ليس هاجس أبناء القلعة الحمراء وإنما تمتد المخاوف من لجنة البرمجة التي أجبرت الفريق الموسم الماضي على أداء مباراة قوية في الدوري الممتاز بعد مباراة أفريقية شرسة للغاية، وتكرر ذات المشاهد بعد فترة قصيرة.
مشاركات المريخ الأفريقية والعربية ستجبر الاتحاد على تأجيل بعض المباريات ليعود الفريق ويؤديها وفق برمجة ضاغطة في ظل اتساع رقعة أندية الدوري الممتاز وتباعد مساحات المدن، بعد ارتفاع عدد الأندية إلى 18 ناديا، وهي معضلة حقيقية ستمتد آثارها لكل الأندية التي ستجد نفسها في ماراثون مرهق للغاية للتنقل بين المدن المختلفة، كما أن برمجة مباريات المريخ دائما ما تأتي قبل منافسه الأول.. هاجس البرمجة سيقلق الألماني أنتوني هاي بعد أن اكتوى بنيرانه كل المدربين الذين تعاقبوا على تدريب الفريق ومثل لهم مشكلة حقيقية ضاعفت من همومهم، وأثرت على مردود الفريق.
الملاعب السيئة
لن يكون سوء الملاعب وعدم إحداث صيانة لها قبل إنطلاقة الدوري الممتاز وتجهيزها بشكل لائق مهددا للمريخ فقط وإنما تمثل مشكلة حقيقية عانت منعا كل الأندية وكثيرا ما جأر المدربون بالشكوى من رداءة الملاعب التي تتسبب في اصابات اللاعبين وإعاقة مسيرتهم وفقد الفريق لجهودهم في توقيت صعب، رداءة الملاعب بجانب تسببها في إصابات اللاعبين فإنها أيضا تسبب في إزالة فوارق المهارة والإمكانات بين اللاعبين، وعانى المريخ بشدة في الكثير من ملاعب مدن الممتاز التي تسببت في فقد الفريق للكثير من النقاط، وقبل انطلاقة المنافسة بأيام قليلة لم تجر تحديثات على ملاعب مدن الممتاز عدا القلة منها، وتعاني ملاعب مدن مثل الفاشر، نيالا وكادوقلي من سوء الأرضية دون أن تنال النزر اليسير من العناية والاهتمام.
التحكيم.. هاجس يقلق أنصار الأحمر
مثل التحكيم واحدة من المشاكل التي اعترضت طريق المريخ منذ النسخة الأولى لانطلاقة البطولة، وتعرض فريق الكرة لظلم واضح في الكثير من المواسم، وتقف شواهد عديدة دليلا على معاناة الفريق من أحد أهم لجان الاتحاد الرياضي السوداني، وسبق أن أطلق المصري حسام البدري تصريحات واضحة قال فيها: الآن فقط عرفت لماذا لا يفوز المريخ بدرع الدوري كثيرا على الرغم من تميز فرقته، البدري الذي تضرر مع فريقه من التحكيم لم يكن وحده وسبقه مواطنه محمد عمر وسار على دربهم كروجر وأوتوفيستر وغيرهم، ولا تخشى جماهير المريخ على فريقها أكثر من خوفهم من التحكيم بعد أن تتابعت الكثير من السوابق التي تعرض خلالها فريقهم لظلم كبير، وفشل سكرتير لجنة التحكيم صلاح أحمد محمد صالح في الرد على سؤال وجه له بعدم احتساب أي ضربة جزاء للمريخ خلال 21 نسخة من المسابقة أمام الهلال.
حالات ظلم التحكيم للمريخ خلال مسابقة الدوري كثيرة للغاية، وأفقدت الفريق اللقب عديد السنوات، وأثبتت التجارب أن المريخ يحتاج لفريق قوي للغاية ليتفادى ظلم التحكيم ليتمكن من الظفر باللقب.
باسكال يتألق أمام الاتحاد السكندري
أدى باسكال مباراة متميزة بدرجة كبيرة وألغى خطورة مهاجمي الاتحاد في معظم فترات المباراة على الرغم من مشاركته في الخطأ الذي نتج عنه الهدف الثاني. ولعب باسكال بصرامة وقوة في مواجهة خالد قمر المهاجم القوي صاحب الخبرة الجيدة وتميز الإيفواري باللياقة البدنية العالية والقوة والتعامل الصارم مع المهاجمين وتقدم واوا لوسط الملعب وسعى لبناء الهجمات وتفادي الإرسال الطويل للمهاجمين.. باسكال حجز مقعده في التشكيلة الأساسية في خط الدفاع على الرغم من شراسة المنافسة. الإيفواري المقاتل نافس محمد عبد الرحمن على نجومية المباراة مع رمضان عجب وكان الثلاثي من أفضل اللاعبين في المباراة ونالوا الإشادة

تعليقات الفيس بوك

شاهد أيضاً

رسميا المصري احمد الدهراوي مدربا لحراس مرمي المريخ

حسمت اللجنة التنفيذية للمريخ قبل قليل موضوع تدريب حراس المرمى باتفاق نهائي مع المصري أحمد …

أبوعنجة يطالب بإعادة أمير كمال للدفاع وتحويل باسكال للوسط

يرى الكابتن جمال أبوعنجة لاعب المريخ الأسبق والمدرب الحالي أن الحل الذي ينبغي أن يتجه …

جماهير المريخ تؤيد بقاء الألماني هاي وترفض إقالته من منصبه

أيدت أعداد كبيرة من جماهير المريخ قرار رئيس النادي السيد جمال الوالي بتجديد الثقة في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *