صحيفة المريخ اون لاين
صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 24

العرض المتطور

     
  1. #1
    مريخي أصيل ومميز
    رقم العضوية : 10022
    تاريخ التسجيل : Jan 2015
    المشاركات: 3,392
    التقييم: 50
    معدل تقييم المستوى
    30

    افتراضي نعم..بمقدورك ان تفعلها يا مولانا

    في احد ليالي يناير الباردة جدا في القاهرة..والشمس افلت قبل وقت ليس بالطويل بيد أننا لم نحس بإفولها بفعل الغيوم
    المكان 80 شارع أحمد الزيات...دار الإتحاد فرع القاهرة
    المناسبة... نما الي مسامعنا أن البريزة (الاعانة الشهرية ) سيتم صرف شهرين منها
    لمن لا يعرف شتاء القاهرة في منتصف ثمانينات القرن الماضي اقول..
    مهما اجتهدت...ومهما حاولت اتقاءه...تجده قابع هنالك في اقصي نخاع العظم ولا تملك سوي الاستسلام
    في طريقنا اليه ...مررنا بمحل سندوتشات فول وطعمية يطل علي البوابات الجانبية لجامعة القاهرة في بين السرايات
    اعتقد والله اعلم اننا كنا ننشد ان نصطلي بالنيران المتوهجة تحت صاج الطعمية الضخم لنبدد شئ من ذلك البرد اللعين
    ألتهمنا ساندوتشات الفول والطعمية علي عجل واتجهنا سيرا علي الاقدام بمحازاة سور المدينة الجامعية الي دار الاتحاد وفي راس كل واحد منا تدور اشياء واشياء...كلها متعلقة بما سنقبضه من بريزتين
    تهللت اساريرنا ونحن نري الخارجين من الدار متهللين تتعالي ضحكاتهم مما يؤكد صحة خبر صرف البريزة فتهللنا ونسينا او تناسينا تعب يوم كامل في الكلية امتد الي قبيل الغروب بقليل
    ودار الاتحاد لمن لا يعرف...مكان تلتقي فيه بكل ما يخطر وما لا يخطر ببالك من الزملاء ومكان جميل لاشتمام رائحة الوطن.
    توجهنا مباشرة الي بائع الشاي بعد رائنا بام اعيننا احد الزملاء يعد في النقود...
    كنا نمسك كاسة الشاي بكلتا يدينا ونرجو دفئها اكثر من مزاجها
    وبعد احتساء الشاي توجهنا مباشرة لمكتب السكرتير المالي ووجدنا مندوب الكلية يتسامر معه وأوما لنا براسه أن ما تنشدونه معي وتوليت عنكم اجراءات الاستلام...
    تسلل دفء غير معروف المنشا بمجرد تيقننا ان النقود في خلال دقائق ستكون في حرزنا والقينا التحايا لهما ببشاشة السودانيين الاصيلة ثم خرجنا يتبعنا المندوب وفي ثواني معدودة كانت اوراق جديدة من الجنيهات الجديدة تلامس اكفا مر عليها وقت ليس بالقصير قبل ان تعاود ملامس اوراق البنكنوت.
    لقد بلغنا ضالتنا...واستمتعنا باحتساء كوبا من الشاي وتجاذبنا الحديث مع عدد من الزملاء وبدأت اجسادنا النحيلة تذكرنا اننا مرهقون وان كل دقيقة تمضي يزداد البرد سيما وان رزازا بدأ مؤذنا بهطول امطار لا ندري الي أي مدي ستكون فاقترح احدنا ان نعود الي الشقة وثني اخرون ولم يجد البقية سوي التحرك كقطيع واحد وكنا وقتها في سنتنا الثانية في الجامعة
    وفي طريقنا الي باب الاتحاد ونحن خروج اذ بمجموعة من طلبة الاتجاه الاسلامي متجهين الي وسط الدار وسرت همهة ان ركن نقاش حامي سينصب في دقائق معدودة
    كنا بين التعب والارهاق لحصاد يوم طويل في الكلية والرغبة في سماع ولو جزء من الركن واذ بفتي صغير السن يرتدي سويتر بيجي اللون ويضع يديه علي جيوبه اتقاءا للبرد
    كان الفتي غريبا عنا اجمعين وكنا نعرف كل المتحدثين تقريبا الا هذا الفتي الاسمر الصغير
    وكان أن تعالي همسنا عمن هذا الغريب وتوارد لفكرنا اولا انه احد طلاب الاقاليم ولكن سرعان ما سري الخبر كالنار في الهشيم
    المتحدث برلوم في حقوق القاهرة لم يمضي علي قدومه اكثر من شهر وهنا وجد الذين يودون الذهاب الي الشقة سببا في ان لا وقت لدينا للاستماع لبرلوم...بيد أن هنالك فئة اخري وكنت منهم من كانوا تنتابهم نوبة من حب الاستطلاع وبين هرجنا في ان نمكث او نرحل ...اعتلي ذلك الصغير الكرسي وبدا في ركن نقاشه ...وتلك كانت لحظات لم استطيع تجاوزها رغم تجاوز السنين

    نواصل...
    توقيع ماجد احمد
    ‏وَقُلْ رَبِّي زِدْنِي عِلْماً

  2.  
     
  3. #2
    مريخي رائد
    رقم العضوية : 3373
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات: 120,853
    التقييم: 209
    معدل تقييم المستوى
    649

    افتراضي رد: نعم..بمقدورك ان تفعلها يا مولانا

    واصل الروعة ياماجد
    توقيع مريخابي كسلاوي



  4.  
     
  5. #3
    مريخي أصيل ومميز
    رقم العضوية : 10022
    تاريخ التسجيل : Jan 2015
    المشاركات: 3,392
    التقييم: 50
    معدل تقييم المستوى
    30

    افتراضي رد: نعم..بمقدورك ان تفعلها يا مولانا

    لم امكث كثيرا وما هي الا ايام وكان بين يدي قائمة المترشحين وما لا انساه ابدا انها كانت تسبق القائمة اّية من سورة الكهف

    (إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى)


  6.  
     
  7. #4
    مريخي أصيل ومميز
    رقم العضوية : 10022
    تاريخ التسجيل : Jan 2015
    المشاركات: 3,392
    التقييم: 50
    معدل تقييم المستوى
    30

    افتراضي رد: نعم..بمقدورك ان تفعلها يا مولانا

    تعالت نبرات ذلك الفتي الاسمر وسكن الجميع حوله الا من تعالي الانفاس والكل مطرق في صمت عجيب..
    لم تكن كارزمة الفتي ولا اسلوب حديثه ولا وفرة مصادره تنم الا عن ثقافة متجذرة وتمرس وقدرة علي التشويق
    مضي الوقت سريعا دون ان نحس ...ولم نفق الا بنزول ذلك الفتي من الكرسي وصعود اخر ممن تعودنا علي سماعهم...
    حينها فقط ادركنا ان الوقت سرقنا وان التعب بلغ منا مبلغ حتي اننا فضلنا ركوب تاكسي وذلك امر نادر الحدوث...فكان ان تخيرنا بيجو كبير مخصص في نقل المسافرين بين المحافظات لاننا كنا حوالي ثمانية اشخاص
    حشونا اجسادنا داخل التاكسي وتعالت صيحات الزملاء في هرجلة ما لبثت ان توحد عنوانها وهو الانطباع الغريب الذي تركه فينا البرلوم وكان ذلك احساس طغي علينا لفترة من الزمن الي ان تزاحمت عليه مشاغلنا الاكاديمية فكدنا ان ننسي
    ...ولمن لم يعاصر تلك الفترة..كان طلاب القصر العيني (الطب- الصيدلة- الاسنان )يقضون سنتهم الاولي في كلية العلوم في حوش الجامعة الرئيسي وفي نفي الحوش توجد كل الكليات النظرية واولها كلية الحقوق
    ولما كان الحوش هو محتضننا الاكاديمي الاول...تجد معظم طلاب القصر العيني ولمدد طويلة مرتبطين بالحوش فيهرعوا الي زيارته كلما كان ذلك ممكنا
    ..مر وقت ليس بالقصير قبل ان نتمكن من زيارة البورد....وهو مكان تجمعنا في كلية العلوم....
    وحتي تصل كلية العلوم لا بد لك ان تمر اولا بكليتي الاداب والحقوق... الذين كان لنا فيهم عدد من الاصدقاء
    واثناء مرورنا بكلية الحقوق تصادف ان تواجد الطالب وقتها والصفوة المعروف عثمان الدقير...فوقفنا وتجاذبنا اطراف الحديث ولم يلبث ان مر الي حيث نقف ذلك البرلوم وكانت فرصة طيبة للسلام عليه والتعرف به
    فاستقبل ترحابنا باعظم منه ثم استئذنا الي حيث نريد
    نكأ سلامنا لذلك الفتي ذكري ذلك اليوم الذي اعتلي فيه الكرسي وابهرني والبقية في ليلة لا تنسي فحملنا انطباعنا الي حيث سنايرنا في كلية العلوم وكان استحوذ الحديث عن ذلك الفتي علي معظم اوقات الحديث
    وسمعت همهمة من احدهم ان لستة الاتجاه الاسلامي للانتخابات ستصدر بعد غدا وربما كان مرشحا للمجلس
    كان وقتها هنالك من الاوجه المعروفة والمعتاد اطلالتها في الانتخابات واستبعد كثيرون ان يكون هذا الفتي حديث العهد بالجامعة...استبعدوا ان يكون بين المترشحين..
    قضينا وقتا ممتعا واجتررنا ذكريات البرلمة ثم غفلنا عائدون الي المنيل حيث نسكن
    كان ما يفصل بين حوش الجامعة والمنيل كبري الجامعة..
    استغلينا الاتوبيس ولم اشعر الا بصيحات الزملاء وهم في طريقهم الي بوابة النزول فافقت من سرحتي وكانت جلها عن كارمة ذلك البرلوم

  8.  
     
  9. #5
    مريخي أصيل ومميز
    رقم العضوية : 10022
    تاريخ التسجيل : Jan 2015
    المشاركات: 3,392
    التقييم: 50
    معدل تقييم المستوى
    30

    افتراضي رد: نعم..بمقدورك ان تفعلها يا مولانا

    صادف وصول كتيبات البرامج الانتخابية وقوائم المترشحين...صادف وصولها ليدي مساء الخميس
    وبعد قضينا معظم ليلة الخميس في التسامر وكانت عادة ان يتجمع سكان عدد من الشقق في شقة واحدة يوم الخميس وتري فيها هرج ومرج..اناس يتسامرون واخرون في الكتشينة ورهط منهم في نقاش محتدم واخرون يلعبون علي احد الالات الموسيقية
    وغالبا ما يرجع الطلاب الي شققهم قرب الفجر...وجزء منهم ينام في نفس الشقة وتري المراتب ملقاة علي الارض في الصالة وحتي في الغرف
    أتي يوم الجمعه بطقوسه المميزة وفيها لحظات جلوس مع الذات
    حينها تذكرت ما اتيت به من دار الاتحاد وبنظري في قائمة المرشحين لفت نظري اسم ذلك الفتي الذي لم يمضي علي قدومه بضعة اشهر واكتمل الامر بفوز تلك القئمة بانتخابات تلك السنة
    والاغرب ان يتم اختيار ذلك البرلوم ليكون السكرتير العام للاتحاد
    شخصيا اشفقت عليه من كبر المنصب ولكن كلما تذكرت تلك الكاريزما وذلك الحضور الطاغي تولد في داخلي يقين انه سيكون له ما يميزه
    استلم ذلك الفتي السكرتارية العامة وبدا يدير بحنكة سناير ولا يمنعه ذلك من مواصلة الحديث في اركان النقاش وكان ان ترسخ في داخلي انه سيكون لهذا الشخص شان عظيم بغض النظر عن ما هو ذلك الشأن
    وكان ذلك الفتي هو...

  10.  
     
  11. #6
    مريخي رائد
    رقم العضوية : 9615
    تاريخ التسجيل : Sep 2014
    المشاركات: 5,480
    التقييم: 50
    معدل تقييم المستوى
    43

    افتراضي رد: نعم..بمقدورك ان تفعلها يا مولانا

    واصل ياااااااااااااااااارائع ، ،
    توقيع الصاااااقعة




  12.  
     
  13. #7
    مريخي أصيل ومميز
    رقم العضوية : 10022
    تاريخ التسجيل : Jan 2015
    المشاركات: 3,392
    التقييم: 50
    معدل تقييم المستوى
    30

    افتراضي رد: نعم..بمقدورك ان تفعلها يا مولانا

    قبل معرفة من هو ذلك الفتي..دعوني امضي سريعا علي سنين وان كان يعز عليا ذلك..انها سنين حفرت في التارييخ..شكلت فيها شخصيتنا وخرجنا فيها بشهادة معاركة الحياة قبل البكالوريوس.ثم مكثنا في الوطن ما شاء الله لنا ان نمكث ثم حزمنا امتعتنا ومارسنا التسفار من جديد وابتعدنا فترة من الوقت..وذكريات تلك السنين منقوشة في اعماق الذكري..ومنها انطباعات شخصية وتنبؤ لذلك الفتي...
    انا لا اتناول تلك القصة علي قالب سياسي مطلقا ..ولكن فقط اسجل ذكرياتي لكم وللتاريخ ..
    نعور لذاك الفتي والذي اظن بل اجزم انه وان لم يكن وزيرا للرياضة او حتي عضوا في اتحار الكرة..الا انه وبنفس ما تنباءن له..يضع بصمته في كل ما يتعلق به..
    اعتقد انكم الان عرفتم ذلك الفتي
    نعم...انه

  14.  
     
  15. #8
    مريخي جديد
    رقم العضوية : 9650
    تاريخ التسجيل : Sep 2014
    المشاركات: 8
    التقييم: 50
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: نعم..بمقدورك ان تفعلها يا مولانا

    اظنه جمال الوالي

  16.  
     
  17. #9
    مريخي أصيل ومميز
    رقم العضوية : 10022
    تاريخ التسجيل : Jan 2015
    المشاركات: 3,392
    التقييم: 50
    معدل تقييم المستوى
    30

    افتراضي رد: نعم..بمقدورك ان تفعلها يا مولانا

    ومثلما كان في بادئ امره...
    رجل يصنع الاحداث ولا تصنعه الاحداث
    مرت عقود ورسم الزمن علي ملامح كل منا خطوطا يقراءها هو
    وتوالت الايام كل يركض في ما كتب له
    وكبقية الطيور المهاجرة تضرب بجناحيها في الفضاء وقلبها معلق بحيث ولدنا وترعرعنا ويعيش بقية اهلنا
    اتابع بشغف...وابحث عن لحظات فرح اتقاسمها مع وجوه لفحتها الشمس وانهكها المسير
    افرح لكل اشراقة وتؤلمني اي اهة صادرة من اصغر طفل في اقصي بقاع الوطن
    كم افرحني كم الانجازات التي التصقت باسم ذلك الرجل
    كنت ازور اطلال المدينة الرياضية كلما زرت الوطن واقول..أما أن لهذا الصرح ان يكتمل..فتجيبني قوائمه العارية بنفس ما اقول واكتشف انه صدي كلماتي
    ارمقها في اخريات ايام الاجازة ممنيا النفس ان تكون زيارتي القادمة موافقة لافتتاح ذلك الصرح العظيم
    ولكن..
    يجيبني نفس الصدي...( أما أّن لذلك الصرح أن يكتمل؟)
    التفت حولي ولا اجد سوي الاطلال والسكون
    وأيقن حينها ..انه صدي صوتي ليس الا وارتحل من جديد

  18.  
     
  19. #10
    مريخي أون لاين
    رقم العضوية : 6935
    تاريخ التسجيل : Dec 2011
    المشاركات: 591
    التقييم: 50
    معدل تقييم المستوى
    35

    افتراضي رد: نعم..بمقدورك ان تفعلها يا مولانا

    جمال الوالي

  20.  
صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ظ…ظˆط§ظ‚ط¹ ط§ظ„ظ†ط´ط± (ط§ظ„ظ…ظپط¶ظ„ط©)

ظ…ظˆط§ظ‚ط¹ ط§ظ„ظ†ط´ط± (ط§ظ„ظ…ظپط¶ظ„ط©)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •