صحيفة المريخ اون لاين
النتائج 1 إلى 8 من 8
     
  1. #1
    مريخي رائد
    رقم العضوية : 3373
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات: 162,525
    التقييم: 261
    الهوايه : الرياضة والانترنت
    معدل تقييم المستوى
    867

    Icon14 الاعمدة المريخية والرياضية اليوم الاحد 12 اغسطس 2018م

    دبابيس
    ودالشريف


    ** اكدنا قبل مباراة امس ان الجيش السوري لن يكون خصما سهلا رغم تخلفه بثلاث اهداف في المباراة الاولي وحدث ما توقعناه ..اظهر الجيش مستوي رائع وفرض سيطرته وهاجم بقوة خاصة في الشوط الاول وكان المريخ غريبا في هذا الشوط ولم يسدد تجاه المرمي اطلاقا وغابت انطلاقات سيف تيري وطلعات ميدو وفشل ظهيرا الجنب احمد ادم ورمضان في التقدم وعكس الكرات وتاه امير وسوماتا في وسط الملعب وتحسن اداء الاحمر في بداية الشوط الثاني وهاجم ولكن دون فعالية وتفاجأنا بهدف للفريق السوري يسأل عنه جمال سالم ونشط الزعيم في الجزء الاخير وتمكن احمد ادم من حفظ ماء وجه الزعيم بهدف رائع
    ** المدرب الزولفاني قام باستبدال التش وبكري المدينة ودي اصبحت عادة نعايشها في كل مباراة والتش لم يكن سيئا وارتاح مدرب الجيش كثيرا بعد خروجه
    ** غابت انطلاقات سيف تيري في مباراة امس ولم يفعل ميدو شيئا حتي لحظة خروجه وسوماتا كان بعيدا عن مستواه بعد ان قبض الدولارات ووقع امير في بعض الاخطاء
    ** قبل المباراة ايضا كتبنا وتمنينا ان يخرج جمال سالم بشباك نظيفة لكنه خزلنا واستقبلت شباكه هدف من بعيد
    ** الجيش استحق الاحترام والتقدير وهو يلعب بقوة حتي اخر دقيقة وكان مشهد الجالية السورية بديعا داخل الاستاد
    ** المهم في الامر ان زعيم البلد صعد مع الكبار لدور ال ١٦ في دوري الابطال العرب والزعيم كان قد حسم الصعود من لبنان وتبقي المرحلة المقبلة هي الاهم وعلي الزعيم ان يستعد جيدا
    ** الحكم التونسي ادار مباراة امس بدرجة امتياز واستحق التقدير
    ** معلق مباراة الهلال وهلال الابيض عبر قناة الملاعب لم يبق له الا وان يرتدي فنيلة الهلال وكان يغني ويرقص في هسترية مع كل هدف هلالي ويصرخ يا معلم يا معلم ولك ان تعلم عزيزي القارئ ان المعلق المحترم لم يزكر اسم المريخ اطلاقا والمريخ يلعب مباراة في اليوم الثاني باسم الكرة السودانية ..في وجود امثال هذا المعلق لن تتطور كرة القدم في بلادنا
    ** هلال الابيض المتصدر لدوري النخبة كان جنازة بحر امام هلال العاصمة .دفاع مهزوز وحارس مرمي ضعيف ووسط تايه وهجوم لا وجود له والنتيجة لم تكن عادلة قياسا واداء الهلال العاصمي ويفترض ان تكون خمسة او ستة اهداف لو لعب بشة المحظوظ بتركيز
    ** نزار حامد لاعب وسط الهلال ظهر بعد غياب طويل خلال مباراة هلال الابيض وتخلف صهيب الثعلب المتألق في اخر مباراة
    ** لم اتمكن من السفر الي مدينة الكاملين امس تلبية لدعوة الاخ سيف الكاملين لحضور احداث الجمعية العمومية للاتحاد المحلي هناك لظروف خارجة عن الارادة واسعدني نجاح الجمعية
    ** امس صباحا كنت والزميل الصديق معتصم محمود في معية استاذنا الكبير طلحة الشفيع متعه الله بالصحة والعافية هذا مع تحياتي لاتحاد الصحفيين الذي لم يسأل يوما عن طلحة
    ** لجنة الانضباط لم تستدعي مهاجم المريخ ميدو وحولت الحكم محمود شانتير للجنة التحكيم المركزية ...ماراي اعلام الهلال
    ** بعد صعود المريخ لدور ال ١٦ في بطولة العرب ننتظر صعود الهلال للدور نصف النهائي في الكونفدرالية ...وحلم الجعان عيش
    ** كل الاعلام العربي ابرز امس خبر صعود زعيم الكرة السودانية الي دور ال ١٦
    ** معركة المريخ المقبلة امام الخرطوم الوطني في دور النخبة ومعركة صعبة بكل المقاييس
    ** اكثر من ٦٥ الف دولار صرفها مجلس المريخ علي الجهاز الفني واللاعبين في اليومين الماضيين
    ** الصحفي المبتدئ مازال يهاجم الرجل الذهبي جمال الوالي في كل يوم وبدون اي مناسبة
    ** امس وبعد حوالي ساعة في صف هلال مريخ اقصد صف الرغيف تمكنت من الحصول علي عشرة رغيفات واستقبلوني بتصفيق حار
    ** نحول جسمو وشحوب لونو براك احسن تعال شوفو
    ** اخر دبوس
    ** طبيعي جدا ان يكون المريخ الكبير مع الكبار

  2.  
     
  3. #2
    مريخي رائد
    رقم العضوية : 3373
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات: 162,525
    التقييم: 261
    معدل تقييم المستوى
    867

    افتراضي

    و كفى
    إسماعيل حسن

    اسمعوا واعوا إخوة أمير
    * منذ أن نشأ المريخ في أواخر عشرينيات القرن الماضي، وهو يعتمد على القوة والشراسة والجدية التامة في الأداء اعتمادا كاملاً لا نقصان فيه..
    * وبها نجح في الإنفراد بالمعجزات والانجازات وكؤوس المناسبات التاريخية والرؤساء..
    * وحقق الكثير من البطولات المحلية والخارجية..
    * وعن طريقها أحرز العديد من الكؤوس الجوية..
    * كأس سيكافا ون عام ظ¨ظ¦م.. وكأس دبي الذهبي عام ظ¨ظ§م.. وكأس الكؤوس الإفريقية عام ظ¨ظ©م.. وكأس سيكافا تو عام ظ©ظ¤م .. وكأس الشارقة عام ظ©ظ©م .. وكأس سيكافا ثري عام ظ¢ظ ظ،ظ¤م..
    * المهارات والمواهب كانت على قفا من يشيل في تشكيلاته على مر العصور والحقب… ولكنه لم يكن يعتمد عليها وحدها بقدر ما كان يعتمد على الجدية والروح القتالية..
    * وكما هو معلوم.. فإن تشكيلة المريخ الحالية تتوافر على عدد كبير من النجوم الموهوبين المهرة.. ولكنها للأسف الشديد لا تلتزم بالجدية في جميع المباريات!!!!
    * لذا لا تستقر عروضها ونتائجها على حال.. ولا تكسب الرهان في جميع المباريات..
    * ولعلنا نذكر مباراة الذهاب الإفريقية أمام كمبالا في أرضه قبل عدة أعوام…
    * نجحنا في الخروج منها بالتعادل الإيجابي ظ،/ظ،… وظننا أن مهمتنا في مباراة الرد ستكون سهلة.. ولعبناها بأطراف اصابعنا.. وكان من الطبيعي أن نفشل في إحراز أي هدف طوال التسعين دقيقة.. لتنتهي بالتعادل السلبي. ونصعد باعتبار أن الهدف في أرض الخصم بهدفين..
    * ونفس الحال في مباراتنا العربية أمام تفرغ زينة الموريتاني إذا لم تخنّ الذاكرة…
    * وكذلك المباراة الأفريقية أمام كمبالا سيتي نفسه قبل سنوات قليلة.. والتي خضناها بعد معسكر ناجح في الدوحة.. ومباريات ودية قوية أمام بايرن ميونيخ وزينت الروسي قدمنا فيها أجمل العروض.. وأقوى المستويات.
    * دخلنا هذه المباراة هنا في أرضنا ونحن في قمة الغرور والنشوة بعروضنا العالمية في الدوحة، لنخسر ظ¢/ظ،، قبل أن تتجدد الخسارة في كمبالا.. ونغادر البطولة الأفريقية على يدي فريق أقل منا في كل شيء..
    * ورغم هذه التجارب والدروس القاسية.. لم نتعظ!!!!
    * فها هم نجوم المريخ يدخلون مباراة الإياب العربية أمام الجيش السوري أمس الأول في أرضهم، مغرورين، مستهترين، منتشين بعرضهم الراقي، وفوزهم الكبير ظ،/ظ£ عليه في مباراة الذهاب .. ويلعبون بأطراف أصابعهم.. ليخطف الجيش هدف السبق في منتصف الشوط الثاني.. ويعبس له الحظ بعده بدقائق في رأسية قوية، كادت تسكن مرماهم..
    * ولو سكنت، لربما تمكن الجيش من إضافة الهدف الثالث أيضاً.. وعصف بهم إلى خارج البطولة..
    * خلاصة القول إخوة أمير الحسن.. نحن في المريخ – كما قلنا سلفاً – تعودنا على الجدية والروح القتالية…
    * عمرنا لم نستخف بفريق.. أو نُفرّق بين مباراة ومباراة..
    * اي مباراة كانت في عرفنا صعبة، حتى وإن كانت ودية، أو أداء واجب في بطولة رسمية..
    * وبالتالي…..كل ما نرجوه منكم من اليوم ورايح… هو أن تسمعوا وتعوا أن الالتزام بالجدية والروح القتالية هما إرثنا وثقافتنا..
    * إذا التزمتم بهما لن نحزن حتى إذا خسرتم…
    * وإذا لم تلتزموا بهما، فلن نفرح حتى إذا انتصرتم..
    * ولعلكم لاحظتم كيف أن جماهيركم الوفية المخلصة، خرجت حزينة بعد مباراة أمس الأول ، رغم أن التعادل الذي انتهت عليه كان كافياً لصعودكم إلى دور الظ،ظ¦…
    * ختاماً….
    * ورغم كل شيء..
    * شكراً لكم…
    * شكراً على الدقائق الأخيرة التي اديتموها بجدية تامة وتوجتموها بهدف التعادل..
    * بس رجاء فلتكن هذه آخر مرة تتخلون فيها عن الانضباط الفني والجدية..
    * نحن ما صدقنا أن فريقنا عاد في عهدكم إلى سابق قوته وشراسته ومتعته وجماله… فما بالكم تريدون أن تزرعوا في نفوسنا الاحباط من جديد بهذا اللين والاستهتار والاستخفاف؟؟!!!!!!!
    آخر السطور
    * محمد عبد الرحمن يحتاج إلى جلسة يبحث فيها مع نفسه الأسباب التي تراجعت بمستواه في الآونة الأخيرة، ودفعت الزلفاني إلى استبداله في الثلاث مباريات الأخيرة..
    * شخصياً أعتقد أن أنانيته هي السبب الأول..
    * كذلك التش يحتاج إلى وقفة يدرس فيها كيفية توظيف مهاراته العالية، في خدمة الفريق..
    * محمد داؤود أكد في الدقائق القليلة التي شارك فيها أمام أهلي مروي الاسبوع الماضي، والجيش السوري أمس، أنه مشروع مهاجم مهول يعرف الطريق إلى الشباك جيداً..
    * جمال سالم نال بطاقة صفراء مجانية يستحق عليها (عقوبة مالية) من مجلس الإدارة..

    * بمثل ما أنه لا يجاملنا في حقوقه، علينا ألا نجامله في حقوقنا..
    * أما البطاقة التي نالها سومانا فهي مبررة.. خاصة وأن اللاعب السوري الذي تخطاه قرب منطقة دفاعنا، كان يبني في هجمة خطيرة للفريق السوري..
    *وكفى.




  4.  
     
  5. #3
    مريخي رائد
    رقم العضوية : 3373
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات: 162,525
    التقييم: 261
    معدل تقييم المستوى
    867

    افتراضي

    و كفى
    إسماعيل حسن

    اسمعوا واعوا إخوة أمير
    * منذ أن نشأ المريخ في أواخر عشرينيات القرن الماضي، وهو يعتمد على القوة والشراسة والجدية التامة في الأداء اعتمادا كاملاً لا نقصان فيه..
    * وبها نجح في الإنفراد بالمعجزات والانجازات وكؤوس المناسبات التاريخية والرؤساء..
    * وحقق الكثير من البطولات المحلية والخارجية..
    * وعن طريقها أحرز العديد من الكؤوس الجوية..
    * كأس سيكافا ون عام ٨٦م.. وكأس دبي الذهبي عام ٨٧م.. وكأس الكؤوس الإفريقية عام ٨٩م.. وكأس سيكافا تو عام ٩٤م .. وكأس الشارقة عام ٩٩م .. وكأس سيكافا ثري عام ٢٠١٤م..
    * المهارات والمواهب كانت على قفا من يشيل في تشكيلاته على مر العصور والحقب… ولكنه لم يكن يعتمد عليها وحدها بقدر ما كان يعتمد على الجدية والروح القتالية..
    * وكما هو معلوم.. فإن تشكيلة المريخ الحالية تتوافر على عدد كبير من النجوم الموهوبين المهرة.. ولكنها للأسف الشديد لا تلتزم بالجدية في جميع المباريات!!!!
    * لذا لا تستقر عروضها ونتائجها على حال.. ولا تكسب الرهان في جميع المباريات..
    * ولعلنا نذكر مباراة الذهاب الإفريقية أمام كمبالا في أرضه قبل عدة أعوام…
    * نجحنا في الخروج منها بالتعادل الإيجابي ١/١… وظننا أن مهمتنا في مباراة الرد ستكون سهلة.. ولعبناها بأطراف اصابعنا.. وكان من الطبيعي أن نفشل في إحراز أي هدف طوال التسعين دقيقة.. لتنتهي بالتعادل السلبي. ونصعد باعتبار أن الهدف في أرض الخصم بهدفين..
    * ونفس الحال في مباراتنا العربية أمام تفرغ زينة الموريتاني إذا لم تخنّ الذاكرة…
    * وكذلك المباراة الأفريقية أمام كمبالا سيتي نفسه قبل سنوات قليلة.. والتي خضناها بعد معسكر ناجح في الدوحة.. ومباريات ودية قوية أمام بايرن ميونيخ وزينت الروسي قدمنا فيها أجمل العروض.. وأقوى المستويات.
    * دخلنا هذه المباراة هنا في أرضنا ونحن في قمة الغرور والنشوة بعروضنا العالمية في الدوحة، لنخسر ٢/١، قبل أن تتجدد الخسارة في كمبالا.. ونغادر البطولة الأفريقية على يدي فريق أقل منا في كل شيء..
    * ورغم هذه التجارب والدروس القاسية.. لم نتعظ!!!!
    * فها هم نجوم المريخ يدخلون مباراة الإياب العربية أمام الجيش السوري أمس الأول في أرضهم، مغرورين، مستهترين، منتشين بعرضهم الراقي، وفوزهم الكبير ١/٣ عليه في مباراة الذهاب .. ويلعبون بأطراف أصابعهم.. ليخطف الجيش هدف السبق في منتصف الشوط الثاني.. ويعبس له الحظ بعده بدقائق في رأسية قوية، كادت تسكن مرماهم..
    * ولو سكنت، لربما تمكن الجيش من إضافة الهدف الثالث أيضاً.. وعصف بهم إلى خارج البطولة..
    * خلاصة القول إخوة أمير الحسن.. نحن في المريخ – كما قلنا سلفاً – تعودنا على الجدية والروح القتالية…
    * عمرنا لم نستخف بفريق.. أو نُفرّق بين مباراة ومباراة..
    * اي مباراة كانت في عرفنا صعبة، حتى وإن كانت ودية، أو أداء واجب في بطولة رسمية..
    * وبالتالي…..كل ما نرجوه منكم من اليوم ورايح… هو أن تسمعوا وتعوا أن الالتزام بالجدية والروح القتالية هما إرثنا وثقافتنا..
    * إذا التزمتم بهما لن نحزن حتى إذا خسرتم…
    * وإذا لم تلتزموا بهما، فلن نفرح حتى إذا انتصرتم..
    * ولعلكم لاحظتم كيف أن جماهيركم الوفية المخلصة، خرجت حزينة بعد مباراة أمس الأول ، رغم أن التعادل الذي انتهت عليه كان كافياً لصعودكم إلى دور ال١٦…
    * ختاماً….
    * ورغم كل شيء..
    * شكراً لكم…
    * شكراً على الدقائق الأخيرة التي اديتموها بجدية تامة وتوجتموها بهدف التعادل..
    * بس رجاء فلتكن هذه آخر مرة تتخلون فيها عن الانضباط الفني والجدية..
    * نحن ما صدقنا أن فريقنا عاد في عهدكم إلى سابق قوته وشراسته ومتعته وجماله… فما بالكم تريدون أن تزرعوا في نفوسنا الاحباط من جديد بهذا اللين والاستهتار والاستخفاف؟؟!!!!!!!
    آخر السطور
    * محمد عبد الرحمن يحتاج إلى جلسة يبحث فيها مع نفسه الأسباب التي تراجعت بمستواه في الآونة الأخيرة، ودفعت الزلفاني إلى استبداله في الثلاث مباريات الأخيرة..
    * شخصياً أعتقد أن أنانيته هي السبب الأول..
    * كذلك التش يحتاج إلى وقفة يدرس فيها كيفية توظيف مهاراته العالية، في خدمة الفريق..
    * محمد داؤود أكد في الدقائق القليلة التي شارك فيها أمام أهلي مروي الاسبوع الماضي، والجيش السوري أمس، أنه مشروع مهاجم مهول يعرف الطريق إلى الشباك جيداً..
    * جمال سالم نال بطاقة صفراء مجانية يستحق عليها (عقوبة مالية) من مجلس الإدارة..

    * بمثل ما أنه لا يجاملنا في حقوقه، علينا ألا نجامله في حقوقنا..
    * أما البطاقة التي نالها سومانا فهي مبررة.. خاصة وأن اللاعب السوري الذي تخطاه قرب منطقة دفاعنا، كان يبني في هجمة خطيرة للفريق السوري..
    *وكفى.


  6.  
     
  7. #4
    مريخي رائد
    رقم العضوية : 3373
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات: 162,525
    التقييم: 261
    معدل تقييم المستوى
    867

    افتراضي

    حروف ذهبية
    د. بابكر مهدي الشريف
    صعدنا وتحقق أملنا
    × صعد المريخ لدور الستة عشر العربي، بعد ان تعادل مع خصمه السوري بهدف لكل، وكان الأحمر قد حسم هذا الشأن بلبنان عندما تفوق بثلاثية مقابل هدف ، الأمر الذي جعله بالأمس يلعب بإرتياح واطمئنان كبير.
    × قدم المريخ مباراة متوازنة ومقبولة في عمومياتها، وبعض تقصيلاتها، ولكن هناك هنات قبيحة وتصرفاتلا تليق بلاعب يلعب بفريق ناد كبير وعريض مثل المريخ.
    × انتهى الشوط الأول أبيضا، وفيه أيضا كان بمقدور الجيش زيارة الشباك الحمراء، ولكن ربنا قدر ولطف بالأحمر، فلو تمكن الجيش من تحقيق أي هدف في الشوط الأول ، كان سيكون وضع الأحمر متأزما كثيرا في شوط اللعب الثاني بكل تاكيد ويقين.
    × الرأي عندي هو، أن المريخ استطاع أن يتعامل بعقلانية مع المباراة، وقد تمتع بالصبر واستدراج خصمه للتعادل، أو قل على الأقل دفعه كي لا يسعى كثيرا نحو الشباك، الأمر الذي جعل الضغط متباينا ومتباعدا من الضيوف.
    × وقد ظهر بعض التراخي على أهم لاعبي الفريق، ولم يقدموا كما قدموا في المباراة السابقة، مما أثر كثيرا على شكل المريخ ومظهره .
    × اللاعب سيف تيري لم يكن كما هو، بل لم يكن قادرا على الركض بالكرة ، فشاهدناه يتركها خلفه أو تؤخذ منه بكل سهولة ويسر من مدافعي الحيش، مما قلل من فاعلية الضغط الهجومي على الضيوف.
    × الغربال لا زال يلعب بلا روح وثابة أو تركيز دقيق، يتوجب أن لا يغيب عنه كونه مهاجم الفريق الأول وعليه الإعتماد، ولكن الفتى أصبح غير جاد ولا يرقب حتى في مضايقة المدافعين ، ولكنه يتركهم وهم يتخبطون ويرتبكون وهو يتفرج عليهم وكأنه حكم يدير اللقاء، وليس مهاجما منتظرا من العشاق والكيان.
    × وما دمنا نتحدث عن المقصرين فلا ينبغي لنا أن ننسى صلاح نمر، فهذا اللاعب لا يمكن ان يخرج من أي مباراة دون ان يكون سببا أساسا في هز شباك المريخ.
    × ومن متابعتنا لأداء هذا اللاعب، نلاحظ أنه دائم الإنفعال والتهور بسبب وبلا سبب، الأمر الذي يجعله عرضة وفريسة سهلة المنال، لدهاء المدربين وفطنة لاعبي الخصوم.
    × أما الذين اجداوا وأبدعوا بالامس يأتي في مقدمتهم اللاعب الغيور والجاد بكري عبد القدادر العقرب، فهذا اللاعب ما شاء الله ظل يلعب بإخلاص وقوة وفدائية على طول الملعب وعرضه، دون توقف أو تذبذب أبدا أبدا.
    × وحتى الهدف الذي أحرزه الشفت وعدل به النتيجة، فكانت التمريرة من بكري، وغير ذلك فعل فعلا راقيا وانيقا وأكد أنه من أهم لاعبي الفريق بلا منازع.
    × ولكن استغرب جدا لاستبداله، وهو يقوم بكل الأدوار الدفاعية، فهناك أكثر من لاعب راكن ومختفي وغير فعال، كان بإمكان الزلفاني التعامل معه وليس بكري المهم.
    × ولو تم تقديم بكري لمدة محددة لقلب الهجوم، في خانة الغربال لأحرز أكثر من هدف، لأنه يتمتع بالطول والقوة البدنية والمدافعة ، وخاصة أن مدافعي السوري طوال القامة و لهم ضخامة في الجسم، خلاف الغربال القصبر خجول المدافعة والمدافرة.
    × وأخطأ جمال سالم في الهدف الذي أحرزه الضيوف من ركلة ثابتة، فالكرة لم تكن قوية وهي كذلك لم تكن عالية ولم تكن أيضا بعيدة عنه، ولكن الفتى به ضعف معروف وبائن في جهته اليمنى، وكثيرا من نفذ الخصوم من خلالها للشباك الحمراء مرارا وتكرارا.
    × وكما سبقنا بالقول، نؤكد أن المريخ قدم عملا مقبولا في عموياته، وظفر بالمال والصعود لدور ال16 العرب الكبار، وهذا أمر مهم وضروري ما في ذلك شك.
    ذهبيــــــــــــــات
    × طوى الأحمر صفحة مهمة بنجاح ، وفتح صفحة أكثر أهمية وخطورة.
    × التعامل في دور الستة عشر يحتاج إعداد ممتازا ومتقنا.
    × دور ال16، يمنح المريخ اموالا يحتاجها النادي بشدة ، وهذا من بركات هذه البطولة على المريخ.
    × وغير ذلك وجود الاحمر بين الستة عشر الكبار، يعطي النادي دفعة قوية بين الأندية العربية ويمنحه الاحترام ويعرف به من كان غافلا.
    × وأيضا هذا الصعود سيدفع الشركات والبيوتات التجارية على الإعلان عن طريق الفريق.
    × وما يعجب في هذا الصعود أنه أسكت أناس كثر يضمرون حقدا على النادي الزعيم.
    × الهدف الذي أحرزه أحمد آدم يؤكد أنه فعلا شفت ومبدع ودخري حوبة.
    × ما يعجبني في الشفت، هذا أنه لا يهتم كثيرا بالحكام ولا الخصوم، بس مجضم كورته ومركز معها.
    × والأمر الأجمل بالامس هو عودة الجماهير للمدرجات، وتلك الأهازيج.
    × عادت الحيوية لطبلة الجنيد، وتانق الاستاد بالصفوة فكانت الروعة والمتعة.
    الذهبية الأخيرة
    × وعبر الذهبية الأخيرة لهذا الصباح نقول، المريخ حقق المطلوب وأقصى الخصوم، وأغاظ أهل الحقد والسفور.

  8.  
     
  9. #5
    مريخي رائد
    رقم العضوية : 3373
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات: 162,525
    التقييم: 261
    معدل تقييم المستوى
    867

    افتراضي

    أحمد محمد الحاج :: رحيق رياضي
    * مريخ باهت
    â–، لم يجف حبر مقالنا بالأمس الذي حذرنا خلاله من مغبّة التراخي والنوم على نتيجة الذهاب أمام فريق الجيش السوري وضرورة اللعب بواقعية بعيداً عن التراخي والغرور إلا وعاد لاعبو المريخ لهوايتهم القديمة وقدموا واحدة من أسوأ مبارياتهم على الإطلاق.
    â–، سئمنا من تباين المستويات من مباراة لأخرى ومللنا من تكرار التراخي والإستهتار عقب تحقيق الفريق لنتيجة ايجابية خارج الديار لأن مريخ الأمس لم يكافئ جماهيره الكبيرة التي عادت للمدرجات من جديد لمتابعة احتفائية من نوع خاص والإستمتاع بتكرار الفوز على الفريق السوري.
    â–، ما فعله الزلفاني (بعفش) في لبنان طبّقه الأخير بالأول في أمدرمان، فالمدير الفني للفريق السوري لعب بتنظيم مميز جداً ألغى بموجبه خطورة اللاعب سيف تيري تماماً بفرض الرقابة عليه (بلاعبين إثنين) إضافة لملء وسط الملعب الذي استحوذ عليه طولاً وعرضاً وخلال شوطي اللعب.
    â–، توقعنا معالجة فورية خلال شوط المدربين ولكن تواصل العرض السئ خلال شوط اللعب الثاني بنفس سلبية الحصّة الأولى إستسلام كامل لتحركات الجيش وفشل كبير في مجاراة تنظيمه.
    â–، نجح الزلفاني تكتيكاً في مواجهة (الذهاب) ولكنه سجل فشلاً ذريعاً في لقاء الأمس لأنه أصر أن يلعب (بثلاثة) مهاجمين أمام فريق سيأتي بكامل اندفاعه الهجومي ولم يستفد من سرعة بكري بالأطراف لأنه الزمه باداء دور لاعب الوسط القادم من الخلف.
    â–، لكل مباراة طريقتها الفنية الخاصة وفقاً لظروفها وعلى هذا المنوال يجب أن تبنى الأجهزة الفنية استراتيجياتها فتحقيق فوز عريض خارج الديار لا يعني بأي شكل من الأشكال بأن لقاء الإياب سيكون في المتناول ولن يعاني الفريق أمام ضيفه على الإطلاق.
    â–، لأن النقيض سيكون حاضراً فالفرق الخاسرة بأرضها سقلب طريقتها رأساً على عقب لتدارك السقوط بأرضها ذهاباً عندما ترحل لاداء مواجهة الاياب.
    â–، إن لم يحقق المريخ نتيجة ايجابية بلبنان لوجد نفسه الآن خارج أسوار البطولة العربية بسبب عرضه الباهت والفقير هجومياً على غير العادة التي جرت عليها المباريات الماضية.
    â–، بطء في التحضير، تقليدية مقيتة في بناء الهجمات، تمريرات خاطئة بالجملة، إعتماد على الإرسال الطويل من قبل نمر وحمزة داؤود بعشوائية تكررت لعدد من المرات.
    â–، رغم سيطرة الجيش إلا أن الفريق الضيف لم يجد في شوط اللعب الأول سوى فرصتين مواتيتين للتسجيل الأولى في الدقيقة (4) والثانية في الدقيقة (28) من تسديدة من خارج منطقة الجزاء بينما لم يصنع المريخ أية فرصة حقيقية خلال الحصّة الأولى بسبب سلبية الوسط والأظهرة.
    â–، خلال الشوط الثاني تواصل الاداء على نفس الوتيرة باندفاع هجومي أكثر من الجيش وتكرار للتمريرات الخاطئة من قبل المريخ وغياب تام للدور الهجومي من قبل رمضان عجب وأحمد ادم وإصرار كل من التش وسيف تيري والغربال على الاداء الفردي بدلاً من لعب المجموعة طمعاً في صيحات الجماهير.
    â–، الجيش تقدّم بهدف من ضربة ثابتة في الدقيقة (61) بعدها بخمسة دقائق وجد الغربال نفسه أمام حارس فريق الجيش وسدد الكرة على جسده مهدراً أو فرصة حقيقية للمريخ في المباراة.
    â–، عندما تكون أولى فرص المريخ الخطيرة في الدقيقة (66) فهذا يؤكّد وجود خلل كبير جداً في التنظيم الهجومي كان يحتّم على الزلفاني التدخّل لمعالجته..
    â–، في الدقيقة (69) أهدر الجيش السوري فرصة التقدّم (2-0) عندما أطاح أحد لاعبيه بالكرة خارج الخشبات الثلاث بعد أن تلقى عرضية نموذجية في ظل تسمّر وتخشّب من الثنائي صلاح نمر وحمزة داؤود.
    â–، الملاحظة الغريبة والظاهرة القبيحة هى أن المريخ لا يتحرّك بفعالية وجدّية إلا عندما يقبل هدفاً لأن جميع فرص المريخ (الثلاث) خلال مباراة الأمس جاءت عقب هدف الجيش السوري الأول ولن تسلم الجرّة كل مرّة.
    â–، انفراد الغربال في الدقيقة (65) توغّل أحمد ادم وإحراز هدف التعادل بتسديدة رائعة في الدقيقة (82)، ثم فرصتي محمد داؤود على مرتين في الدقيقة (92) وكل ذلك عقب هدف الجيش فلماذا إنتظار التأخّر ثم محاولة العودة.
    â–، إستاد المريخ ظهر بصورة قبيحة جداً وكان خصماً على اداء الفريقين وهو قصور يتحمّله مجلس الإدارة الحالي لأن اخر مباراة خاضها المريخ بإستاده كانت بتاريخ 27 يوليو أمام حي العرب وخمسة عشر يوماً كانت كافية تماماً لمعالجة الأماكن المصابة بالثعلبة.
    â–، معلّق المباراة بعيد كل البعد عن المعلومات وكرر العديد من الأخطاء، أما الاستوديو التحليلي فتكفي فضيحتي (جمال سالم حرس مرمى المنتخب السوداني) و (سيف تيري محترف مميز) على أنهم جاؤوا من المنزل إلى الاستوديو !!
    â–، عموماً تأهّل المريخ لدور الستة عشر ولكن مظهر الفريق الشاحب مقلق للغاية وعلى الزلفاني أن يعيد النظر في تكرار استراتيجيته لجميع المباريات إذ لا يعقل أن تلجأ لنفس خطة الذهاب في مباراة الاياب وتفشل في شوط المدربين.
    â–، حاجة أخيرة كده :: مريخ شاحب.

  10.  
     
  11. #6
    مريخي رائد
    رقم العضوية : 3373
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات: 162,525
    التقييم: 261
    معدل تقييم المستوى
    867

    افتراضي

    في التمنيات
    محمد كوراك
    مريخ "لبنان لا يشبه مريخ "أم درمان" ...!
    .
    .
    بلبنان لعب المريخ مباراة تاريخية
    كان فيها الأداء الفني في ذروته
    شاهدنا كل عناصر الفريق تؤدي بإسلوب ضاغط
    ونجح الفريق بدرجة إمتياز في تضييق المساحات بين خطوط فريق الجيش
    الذي لم يجد له أي مساحة يبني من خلالها هجمة منظمة على مرمى المريخ
    مباراة لبنان كانت تكتيكية في المقام الاول
    لذلك انتصر المريخ على الجيش انتصارا عريضا ولم يضع اي اهتمام لعامل الارض
    ومن شاهد المريخ بلبنان أشفق على فريق الجيش من لقاء ام درمان ...!
    الا ان المريخ فاجئ الجميع بالامس
    ولعب مباراة كانت خالية تماما من اي تكتيك بل كانت خالية من الروح
    بدء المريخ وكأنه مستسلما للخصم
    تبخر الاداء الضاغط وهذا ناتج من فقدان الدافعية وتدني اللياقة البدنية بل والذهنية
    طرفي المريخ ركنوا للجانب الدفاعي وغابت طلعاتهم الهجومية بشكل جعل عناصر الجيش تستحوذ على الملعب بعد ان غاب الوسط الذي تراجع لمنطقة الدفاع
    تحرر عناصر الجيش الدفاعية بعد ان قلت طلعات بكري وتلاشت انفرادات تيري فوجد الغربال نفسه وحيدا دون فعالية
    إيذاء هذا الاداء المتواضع حد الخجل بدء الجيش في فرض اسلوبه ونجح في زيارة مرمى جمال سالم مستغلين حالة الشرود الذهني لخط دفاع المريخ الذي ظهر عليه الإعياء والتعب
    وبعد ان سجل الجيش هدفه الوحيد طمع في زيادة الغله فقاد العديد من الطلعات الهجومية
    بعد الهدف لم نشهد اي ردة فعل من جانب المريخ وظهر جليا ان لاعبي المريخ ناموا على وسادة نتيجة لبنان
    امير كمال إستأجر له موقع امام خط الدفاع مباشرة
    وترك سومانا وحيدا بالوسط ...!
    نمر وداؤود إكتفوا بتمرير الكرة لاميركمال مما أجبروا سومانا وامير للتراجع مما خلق ذلك فجوه بين امير وسومانا فانكشف وسط المريخ الذي بات فيه التش وحيدا دون مساندة فقلت فعاليته
    وعندما تحررت اطراف المريخ وساهمت في بناء الهجمات جاء هدف التعديل
    ومهما كانت نجاعة تيري في التقدم والاختراق من الاطراف فهذا لا يلغي دور الاطراف في دعم ومساندة الهجوم
    على الزلفاني الا يعتمد كل الاعتماد على تيري في بناء الهجمة فيجب عليه تنويع الادوار
    واذا اراد الزلفاني تحقيق انتصارات مدوية عليه تفعيل الجانب النفسي لدى اللاعبين بجانب العمل الفني لان عقلية اللاعب السوداني هشه يلعب اليوم بمستوى فني عالي وغدا تظهر عليه العشوائية في اوضح صورها وعلى الزلفاني العمل على معالجة استقبال مرمى المريخ للهدف الاول ليس في مباراة لبنان وام درمان بل في المنافسات المحلية وهذه ظاهرة غير مقبولة ظلت تلازم المريخ وهذا لا يليق بفريق كبير في حجم المريخ ...!
    الوحيد الذي ظهر بمستوى ثابت هو بكري المدينة فشاهدنا مجهوده الكبير في الوسط وعلى الاطراف وفي دعمه للهجوم والدفاع يأتي بعده سومانا الذي يؤدي ادواره بكل احترافية بالرغم من حداثة انضمامه للفريق ووجدناه كالنحلة في طول الملعب وعرضه
    خروج التش لم يقلل من قيمته كما ان وجود ثلاثة مهاجمين وهو من خلفهم ضربت ساتر بينه وبين ابداعاته وكلما قلل الزلفاني عناصر الهجوم كلما زادت فعاليته فعليه تكثيف عناصر الوسط وتفعيل دور الاطراف وبذلك يضمن تنويع الهجمة والا يغفل الزلفاني من تنشيط خاصية التسديد من خارج المنطقة كإحدى الحلول الهجومية في حال الخندقة الدفاعية ...!
    المريخ الى دور ال 16 بكل جدارة وكلما يتقدم المريخ في البطولة يقابل اندية اكثر قوة واكثر تنظيما وهذا يتطلب من لاعبي المريخ مضاعفة الجهد بأداء أكثر جدية
    *قررت اللجنة المنظمة باتحاد كرة القدم السوداني عدم تحويل لاعبي المريخ محمد عبد الرحمن وبكري المدينة إلى لجنة الانضباط وذلك في اجتماعها الذي إلتأم بالأمس ...!
    واللجنة في قرارها هذا إستندت على تقرير حكم المباراة محمود شانتير الذي لم يشر في تقريره إلى أي سلوك خارج النص من جانب بكري والغربال ...!
    وكان "البدوناب" قد طالبوا في بيان أصدروه مطلع الأسبوع الماضي بمعاقبة لاعبي المريخ بكري المدينة ومحمد عبد الرحمن بسبب ما بدر منهما في مباراة المريخ وأهلي مروي ...!
    ومعنى رمزي يحيى والفاتح باني
    لم يحولوا بكري والغربال للانضباط
    واكتفوا بتقرير الحكم الذي لم يشر لاي سلوك خارج النص
    هو بالتأكيد ليس انصافا منهم للاعبي المريخ بقدر ما انهم قاموا بعملية موازنة للاحداث التي صاحبت مباراتي المريخ والاهلي مروي ومباراة البدوناب وهلال التبلدي
    فوجدوا نفسهم في مطب لا يحسدون عليه
    لذلك حولوا محمود شانتير للجنة الحكام
    ليأخد بعض الدروس وينال بعض التوجيهات في كيفية الانتقام من لاعبي المريخ عبر التقارير ...!
    *لعلنا نتذكر قصة الثعلب في كتاب المطالعة وكيف انه انتحل شخصية الواعظ والمصلح الاجتماعي وهذا ما ينطبق على إداريي البدوناب وبخاصة محمد عبد اللطيف "هارون" والحمدلله الذي اخرج عننا الاذى وعافانا
    *هل نسي هذا "الهارون" سوء سلوك لاعبيه وجمهورهم وتزوير إدارييهم للحقائق وضرب رؤساءه للحكام وتقديمهم الرشاوي وسبهم للعقيدة ليخرج علينا "ثعلوب الضاحك" ويحدثنا عن الاخلاق والقيم والعدالة ...!
    *هل نسي هذا "الهارون" ما قام به هيثم مصطفى من سلوك عدواني تجاه الحكام ...!
    *هل نسي هذا "الهارون" عندما كان هيثم مصطفى يرمي الميدالية الفضية في الارض ...!
    *هل نسي هذا "الهارون" فضيحة المنشطات ...!
    *هل نسي هذا "الهارون" فصيحة تزوير الارقام "12 - 2" التي وصفها شداد بوصمة العار ...!
    *هل نسي هذا "الهارون" سلوك لاعبيه الذين اجادوا بجانب كرة القدم الملاكمة والركل والرفس والبصق ...!
    يا "ثعلوب الضاحك" طبيعي ان يكون باب النجار "مخلع" فأصلح بابك ثم تحدث عن أبواب الآخرين ...!
    لو بيتك من زجاج يا "ثعلوب الضاحك" لا تجدع الناس لانهم من الطبيعي ان يردوا لك الصاع صاعين ...!
    واذا "أب كسكته" للدف ضارب فشيمة "الهارون" انتحال شخصية واعظ الغابة ...!

    *آخر سطر .. قبل العيد الزعيم "فرحنا" وننتظر فرحة البركان ...!




  12.  
     
  13. #7
    مريخي رائد
    رقم العضوية : 3373
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات: 162,525
    التقييم: 261
    معدل تقييم المستوى
    867

    افتراضي

    توقيع رياضي
    معاوية الجاك
    خرمجة زلفاني ..
    .
    .
    * إلى ماذا يريد أن يصل المدير الفني يأمن زلفاني بإدارته العقيمة والسخيفة لمباراة الفريق أمام الجيش السوري أمس والتي إنتهت بالتعادل بهدف لكلٍ ؟

    * مدرب المريخ وبعد أن وجد الدعم الجماهيري والإداري والإعلامي عاد ومارس الإنتكاسة من خلال الهرجلة التي أدار بها مباراة الأمس

    * لم تكن هناك إشراقة داخل الملعب بإستثناء جودة أداء أحمد آدم بيبو ورمضان عجب وسومانا والتش

    * شاهدنا هرجلة في أداء المريخ ولم تكن هاك خطة واضحة

    * أدار الجهاز الفني للمريخ المباراة بطريقة متخلفة وظل المدرب يأمن زلفاني يتفرج على العك الكروي منذ بداية المباراة وحتى نهايتها والغريب أن المدرب التونسي ظل واقفاً على الخط طيلة زمن المباراة وكان الأفضل له إراحة جسمه بالجلوس على مقاعد البدلاء لأن وقوفه على اخلط لم يكن له داعيٍ

    * تفرج الزلفاني على الإرسال الطويل من الدفاع للمقدمة الهجومية دون أن ينبه لاعبيه بالإعتماد على التمرير القصير لأقرب زميل كما يفعل الفريق السوري

    * تفرج الزلفاني على لاعبيه وهم يعتمدون على تشتيت الكرة بدلاً من تهدئة اللعب والتركيز وقتل حماس الجيش

    * أخطأ الجهاز الفني خطأ فادح وقبيح ومخجل بتقديم التش ليلعب في المقدمة الهجومية أمام العقرب بدلاً من التواجد في الوسط

    * واصل الزلفاني إصراره على أن يكون بكري المدينة هو المنفذ لكل الكرات الثابتة خاصة الركنيات رغم أنه تنفيذ بكري للركنيات يفتقد للجودة ولاحظنا كيف ظل ينفذها لتسقط قبل وصولها للقائم الأول للخصم مما يسهل إبعادها بواسطة أقرب مدافع وفي بعض المرات تشكل هجمات مرتدة خطيرة

    *بكري متميز في الراسيات ولكن زلفاني ظل يحبسه في تنفيذ الكرات الثابتة بدلاً من تحريره وتكليف لاعب آخر بتنفيذها مثل سومانا وما يحدث من زلفاني عبارة عن (تنظير) فارغ لا أكثر

    * ظل الزلفاني يتفرج على لاعبيه وعم يتواجدون في منطقة واحدة عند تنفيذ بكري للركنيات ويهملون التواجد في قبل القائم الأول

    * أخطأ الزلفاني بإخراج التش ويبدو أن إستبدال اللاعب أصبح ثابتاً عند المدرب التونسي أيٍ كان مستواه مما يكشف التقليدية والروتين في عملية الإستبدال

    * التش أفضل لاعب في السودان يجيد الإختراق والقدرة على التمرير للمقدمة الهجومية ولكن المدرب وبدلاً من سحب محمد عبد الرحمن البعيد كل البعد عن مستواه الحقيقي تم سحب التش

    * لا ندري من سيمول المقدمة الهجومية بالكرات السهلة بعد خروج التش ؟

    * تفرج الزلفاني على الغربال حتى قُرب نهاية المباراة مع أنه يستحق الإستبدال المبكر بسبب ظهوره الباهت وأنانيته السخيفة

    * يصر الغربال على التسديد من خارج المنطقة رغم أنه لا يملك القوة في التسديد وحتى تنفيذه للمخالفات الثابتة خارج المنطقة يكشف ضحالة فِكر زلفاني لأن راعي الضأن في الخلاء يعلم أن الغربال لا يملك القدرة على تنفيذها وهناك من يمتلك الموهبة الأفضل في التسديد على مستوى القوة والتركيز مثل رمضان عجب أو يمكن تدريب لاعبين آخرين على تنفيذها

    * ظل الغربال يصر على الأنانية وكأنه يلعب في (دافوري تحدي) مع أصحابه في الحي وينسى هذا اللاعب أنه يلعب في نادٍ كبير ويمكن أن تتسبب الأنانية في إهدار كل جهود زملائه

    * محمد عبد الرحمن وبإصراره على الأنانية المفرطة يؤكد أنه لاعب غير ناضج ذهنياً وكتبنا كثيراً عن أنانية الغربال ولكن يبدو أنه يريد أن يغادر التشكيلة

    * حمزة داؤود ما زال بعيداً كل البعد عن مستواه المعروف عنه ولا ندري هل ما زال هذا اللاعب يعاني من الإصابة التي أبعدته عن المشاركة كثيراً مع الخرطوم الوطني إلأ في مباريات بسيطة لا تتجاوز الأربع نهاية دوري المجموعتين أما ماذا في الأمر ؟

    * نلفت نظر القطاع الرياضي برئاسة الدكتور أسامة الشاذلي بإجراء الكشف الطبي على حمزة داؤود لأن حركته في الملعب تشير إلى أنه ما زال يعاني من إصابة قديمة وبطريقته سيشكل خطورة على الفريق ونعتقد أن الجس أحق بالمشاركة منه

    * حمزة يؤدي بطريقة غريبة قوامها الثقة المطلقة والتي نخشى أن تعود بالكوارث على المريخ

    * لاحظنا تكرار حمزة للهفوات في عددٍ من المباريات الأخيرة منذ مباراة السوكرتا ومروراً بمباراة الجيش في لبنان ثم الأهلي مروي ومباراة الأمس

    * سيف تيري لم يجد التمويل المطلوب من الوسط المتباعد فلم يظهر بمستواه المعروف عنه

    * مدرب المريخ يأمن زلفاني نقول له أن ايامك في المريخ لن تطول ما دمت تصر على نهجك الحالي العقيم بإبعاد العناصر صغيرة السن والإصرار على إشراك لاعبين يلعبون بأسمائهم فقط ولا يملكون القدرة على المشاركة

    * أهمل زلفاني ضياء الدين طيلة المباريات السابقة بجانب التاج يعقوب ومحمد الرشيد وظل يصر على إشراك القدامى وهم بعيدون كل البعد عن الجاهزية البدنية والفنية فهل يخشى هذا المدرب قدامى اللاعبين مثل غارزيتو أم ماذا ؟

    * نعود ونقول أن ملعب المريخ في مباراة الأمس ظهر بشكل قبيح للغاية وتسبب في التأثير على نقل الكرة بطريقة سليمة

    * أرضية ملعب المريخ تحتاج إلى إزالة كاملة وما يحدث من عمليات ترقيع لن يصلح الخراب الذي أصابها والذي وصل مرحلة الدمار الشامل

    * تبقى أن نتقدم بأجمل تحية للزميل الخلوق بابكر عثمان المنسق الإعلامي للمباراة وهو يقدم عملاً متميزاً ومختلفاً ولأول مرة في تأريخ دخولنا إستاد المريخ لا نجد معاناة وصعوبة في البوابة وحتى على مستوى الجلوس كانت هناك منطقة مميزة مخصصة للإعلاميين بجانب تقديم الخدمات

    * التحية لهذا الشاب المجتهد والإعلامي النبيه والشاطر بابكر عثمان الذي يؤكد دوماً أنه صاحب أفق كبيرتوقيعات متفرقة ..

    * قرار اللجنة المنظمة بعدم تحويل ثنائي المريخ بكري المدينة ومحمد عبد الرحمن للجنة الإنضباط لعدم تضمين تقرير حكم المباراة لأي إشارة لما بدر من الثنائي يكشف أكثر الكيل بمكيالين من اللجنة المنظمة التي يديرها هلالاب متطرفين بقيادة الفاتح باني ورمزي القضارف وبشارة الدويم ويؤكد أنها لجنة لا تستحق ذرة من الإحترام والتقدير لأنها غير محايدة وغير أمينة على إدارة النشاط الرياضي

    * نسأل اللجنة المنظمة : هل تضمن تقرير الحكم الفاشل وضعيف الشخصية صديق الطريفي الخاص بمباراة الأمل عطبرة والهلال على أرض الأول أي إشارة لإعتداء لاعب الهلال عبد اللطيف بوي على الحكم الذي قمتم بمعاقبته بالإيقاف لشهرين بواسطة لجنة الإنضباط ؟

    * لم يتضمن تقرير الطريفي أي إشارة لإعتداء بوي عليه ورغم ذلك أوقفته اللجنة المنظمة وإستدعته وحولته للجنة الإنضباط والتي أوقعت عليه عقوبة الإيقاف لشهرين

    * حالة بكري والغربال لا تستحق الإستدعاء من الأساس لأنها عادية فالعقرب نال البطاقة الصفراء نتيجة إحتجاجه على الحكم محمود شانتير على خلفية إحتسابه مخالفة فيما أقدم الغربال على دفع لاعب الأهلي مروي الذي صوب الكرة على بطن محمد عبد الرحمن وهو ساقط على الأرض وكان الحكم قد إحتسب مخالفة لصالح لاعب المريخ واللعب متوقف مما يعني سوء سلوك لاعب الأهلي مروي والذي يستحق عليه الطرد المباشر وهو يصوب الكرة على جسم الغربال مما يفتح إمكانية تسبب الأذى الجسيم

    * بوي إعتدى على الحكم ضعيف الشخصية صديق الطريفي بطريقة وحشية وأشبعه دفعاً ولزاً شاهدها الجميع عبر شاشة الملاعب وشاهدنا كيف إندفع بوي مهرولاً من أقصى الناحية الشرقية للملعب حتى وصل الجهة الغربية حيث يتواجد صديق الطريفي وقام بدفعه بعنف حتى كاد أن يسقطه على قفاه أرضاً ورغم ذلك لم يتجرأ الحكم ضعيف الشخصية صديق الطريفي مجرد إخراج بطاقة صفراء مع أن الحالة سلوك قبيح تستحق البطاقة الحمراء بلا تردد

    * أمس الأول وخلال مباراة الهلال وهلال الأبيض إعتدى لاعب الهلال وأوليمينغو على لاعب هلال التبلدي مرتضى عبد الله بدفعه عدة مرات ثم قام بركله من الخلف بعنف واللعب متوقف مما يعتبر سلوكاً قبيحاً كان يستحق البطاقة الحمراء وليس الصفراء من الحكم محمود شانتير

    * بعدها هرول لاعب الهلال شيبوب ليعتدي بالبونية عدم مرات على لاعب هلال التبلدي إلهامي أمام مرأى الحكم شانتير فلم يتكرم بإنذاره

    * عقب مباراة المريخ وأهلي مروي هاج إعلام الهلال وأرغى وأزبد مطالباً بتحويل العقرب والغربال للجنة الإنضباط وقبلها صرح رئيس القطاع الرياضي بالهلال تصريحاً مخجلاً مضمونه تحويل ثنائي المريخ للإنضباط ثم إجتمع رئيس الهلال الكاردينال مع كمال شداد رئيس الإتحاد السوداني لكرة القدم مطالباً بمعاقبة لاعبي المريخ وتابعنا تصريحاً لشداد وهو يقول أنهم لا يقبلون الوصايا من الهلال على لجان الإتحاد مما يكشف أن الجلسة تطرقت لما حدث في مروي

    * بالأمس إجتمعت اللجنة المنظمة ورأت أنه لا يوجد ما يستدعي تحويل العقرب والغربال للجنة الإنضباط لعدم تضمين تقرير حكم المباراة لأي إشارة عنهما والسبب أن ثنائي الهلال أوليمينغو وشيبوب إرتكبا مخالفتين أسوأ واقبح ولذلك تريد اللجنة المنظمة تفادي معاقبة لاعبي الهلال مما يكشف أنها لجنة لا تستحق الإحترام من أي رياضي

    * مُبرر اللجنة المنظمة كشف سوء إدارتها وفضحها وهي تدين نفسها وهنا نتساءل : لماذا عاقبت لجنة الإنضباط بوي رغم أن تقرير الحكم لم يشِر لحالة إعتدائه وعادت وتعاملت بطريقة مختلفة حينما تعلق الأمر بسوء سلوك لاعبي الهلال ؟

    * بالتاكيد اللجنة المنظمة ستتحجج في حالة ثنائي الهلال بذات الحجة وتبرر بأن تقرير الحكم لم يتضمن أي إشارة لسوء سلوك شيبوب وأوليمينغو مما يعني أنها فتحت على نفسها باب جهنم مع الإعلام ووضعت نفسها على مرمى نيران الإعلام وأكدت أنها لجنة غير محايدة ولا تستحق الإحترام

  14.  
     
  15. #8
    مريخي رائد
    رقم العضوية : 7664
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات: 5,563
    التقييم: 50
    معدل تقييم المستوى
    65

    افتراضي

    كلام عين الحقيقة ولابد من التحدث مع اللاعبين لتغيير طريقة لعبهم فيظهر انهم يفرحوا كثيرا اذا شكروهم وكما يقول المثل شكروه رقد ماذا نفعل هل ناتى بمدرب للدفاع خاص يعلم صلاح نمر الطويل ابو راس زي الزنبة كيف يقف ومتى يقفز ومتى يخرج الكرة وبعد شوية صلاح نمر دا حيخرب لعب حمزة داؤود وبدل مانكون محتاجين استبنا واحدة فى الكنبة نكون دايرين اتنين ومحمد عبدالرحمن بدا فى طباع ناس الهلال الله يستر وعندنا النعسان لسة النعسة مافكت كل ثلاث شهور هو مصاب فيها شهرين كذلك محمد الرشيد كثير الاصابات ولايعتمد عليه لانه قد لايكمل المباراة والتاج ابراهيم يبدو ان عامل السن بدأ يظهر فيه والعجب اتصلح شوية ولكن مركب كركاسة بكرى تمام لو بطل يلعب الفاولات والركنيات لاننا نحتاجه داخل الصندوق واطلاق قدم بيبو القوية بدل نظريات بكرى ياالزلفانى اظنك تحتاج محمد موسى معاك لانو راسك ناشف زي كروجر واقناعك صعب ان لم يكن مستحيل

  16.  

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ظ…ظˆط§ظ‚ط¹ ط§ظ„ظ†ط´ط± (ط§ظ„ظ…ظپط¶ظ„ط©)

ظ…ظˆط§ظ‚ط¹ ط§ظ„ظ†ط´ط± (ط§ظ„ظ…ظپط¶ظ„ط©)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •