الكويت تحسم ديربي الخليج بفوز ثلاثي على السعودية


كووورة




جانب من المباراة
حقق المنتخب الكويتي فوزاً ثميناً على نظيره السعودي 3 / 1، في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية لكأس الخليج 24، والتي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة، حتى 8 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

سجل أهداف المباراة أحمد الظفيري (43)، سامي الصانع (46)، مبارك خالد (90)، فيما أحرز هدف السعودية الوحيد فراس البريكان (90+3).

وبهذا الفوز اعتلى منتخب الكويت صدارة المجموعة الثانية، بحصد أول 3 نقاط.



اتسم الشوط الأول بالحماس على حساب المستوى الفني، وانحصر اللعب وسط الميدان.

وكاد يحيى الشهري أن يفتتح التسجيل بعد مرور 10 دقائق فقط، عندما واجه مرمى حميد القلاف بالقرب من نقطة الجزاء، لكنه وضع الكرة بجوار القائم الأيسر.

برز في هذا الشوط المخضرم بدر المطوع، العقل المفكر للمنتخب الكويتي، وأجاد بامتياز التمرير والتحرك في وسط ملعب الأخضر السعودي.

وفي الدقيقة 34 أهدر فراس البريكان فرصة سعودية أخرى، عندما تسلم الكرة داخل منطقة الجزاء، لكنه تحرك ودار وسدد من الزاوية الضيقة، وتصدى الحارس حميد القلاف.



وبفضل براعة بدر المطوع، وتحديدا عند الدقيقة 43، حصل المنتخب الكويتي على ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء، لكن الكرة ارتدت من حائط الصد، لتجد المطوع الذي مرر بينية رائعة لأحمد الظفيري، الذي تمكن من إيداع الكرة على يسار فواز القرني، مفتتحا التسجيل.

تتواصل المفاجآت الكويتية في الدقيقة 46، ومرر المطوع من جديد كرة سحرية خلف مدافعي المنتخب السعودي لسامي الصانع، الذي انفرد وراوغ الحارس قبل أن يسجل الثاني، لينتهي الشوط الأول بثنائية للكويت دون رد.





بدأ الفرنسي رينارد المدير الفني للمنتخب السعودي، الشوط الثاني، بتبديلين دفعة واحدة، بدخول عبد الفتاح عسيري بدلاً من عبد العزيز البيشي، ومحمد كنو مكان حسان تمبكتي.

وفي الدقيقة 64 أجرى المنتخب الكويتي تبديله الأول، بدخول مبارك خالد بدلا من أحمد الظفيري، ورد رينارد بمواصلة دعمه الهجومي، بدخول نواف العابد على حساب يحيى الشهري.



وسيطر المنتخب السعودي، واستغل الجبهة اليمنى التي شغلها عبدالفتاح عسيري وسلطان الغنام، في إرسال كرات عرضية، لم يحسن لاعبو الأخضر الاستفادة منها.

وفي الدقيقة 72 أهدر سعود عبد الحميد ظهير أيسر المنتخب السعودي فرصة تقليص الفارق، عندما أطاح بالكرة بعيدا وهو على بعد حطوات من مرمى الكويت.

وفي الدقيقة 90 نجح البديل مبارك الفنيني في استغلال المساحات الخالية، وتوغل بالكرة داخل منطقة الجزاء السعودية، ونجح في تسجيل الهدف الكويتي الثالث.

وفيما تتجه المباراة لنهايتها، أحرز فراس البريكان هدفا شرفيا للمنتخب السعودي، مستغلاً كرة عرضية أرضية.