الخميس , 18 يوليو 2019
الرئيسية » الاخبار » المريخ يتحدي الظروف ويتأهل لدوري الثمانية علي بطولة زايد

المريخ يتحدي الظروف ويتأهل لدوري الثمانية علي بطولة زايد

تأهل فريق المريخ السوداني، إلى ربع نهائي كأس زايد للأندية العربية الأبطال، رغم خسارته من اتحاد العاصمة الجزائري، بنتيجة 0-2، امس الاثنين ، في إياب دور الـ16 للمسابقة، بملعب الخامس يوليو.

وكان المريخ السوداني، قد تغلب على اتحاد العاصمة، في لقاء الذهاب، بنتيجة (4-1)، بملعب أم درمان.

بداية المواجهة كانت قوية من أصحاب الأرض، حيث قدم مزيان بن طاهر كرة في العمق ناحية محمد الأمين حامية، لكن الأخير فوت على فريقه فرصة تسجيل الهدف الأول بطريقة غريبة في الدقيقة 7.

ورد المريخ السوداني على اتحاد العاصمة، بواسطة رأسية رمضان عجب، التي مرت جانبية عن إطار مرمى الحارس في الدقيقة 15.



وفي الدقيقة 22، توغل محمد الأمين حامية على الجهة اليسرى وسدد بقوة، غير أن الحارس أبعدها إلى الركنية بصعوبة بالغة.

وتصدى إسماعيل منصوري بأعجوبة لكرة محمد عبدالرحمن يوسف، الذي كاد أن يفتتح باب التسجيل بتسديدة داخل منطقة العمليات، في الدقيقة 25.

وبعد ضغط رهيب من أبناء سوسطارة، تمكن أسامة شيتة من توقيع الهدف الأول في الدقيقة 40، بعد تمريرة من مزيان بن طاهر.

وفوّت محمد الأمين حامية، فرصة مضاعفة النتيجة، عندما مرت كرته فوق العارضة، في الدقيقة 45.




وشهدت نهاية الشوط الأول، مناوشات بين لاعبي المريخ السوداني واتحاد العاصمة والمدرب تيري فروجي، ولولا تدخل بعض العقلاء لتطورت الأمور.

وفي الشوط الثاني، واصل اتحاد العاصمة ضغطه، حتى أضاف الهدف الثاني بتسديدة صاروخية من قبل وليد عرجي في الدقيقة 60.

ولم يحسن محمد عبدالرحمن، التصرف وأضاع فرصة تقليص الفارق في الدقيقة 70، وبعدها وزع مزيان بدقة، لكن محمد الأمين حامية أضاع هدفا محققا في الدقيقة 75.

وفي لقطة غريبة، فوّت محمد الأمين حامية فرصة تسجيل الهدف الثالث والتأهل، بعدما أبعد تسديدة زميله التي كانت في طريقها إلى الشباك في الدقيقة 87.

وقاد محمد عبدالرحمن، هجمة مرتدة سريعة،إذ مرر كرة لسيف تيري، ولكنه أضاع هدفا محققا، بعد انفراده بالحارس إسماعيل منصوري في الدقيقة 95.

وبعدها بدقيقة فقط، سدد الظهير الأيمن لاتحاد العاصمة ربيع مفتاح، كرة قوية، لكن الحارس أبو زيد، تألق في التصدي لها، ليعلن بعدها الحكم نهاية المواجهة