السبت , 18 أغسطس 2018
الرئيسية » حوارات » نادر مالك يقدم رؤيته حول قطاع التطوير والاحتراف و التعديلات الجديدة

نادر مالك يقدم رؤيته حول قطاع التطوير والاحتراف و التعديلات الجديدة

تعديل النظام الاساسى اكبر عملية إصلاح فى تاريخ المريخ ولن نتراجع عنه
قطار الاتحاد وصل محطته الاخيره
والى الخرطوم والوزير والوزير طالبونا بالتحول الى نادى محترف
*المعارضون يهتمون بالقشور ويتجاهلون جوه التعديلات
الشفافية المالية اهم موجهات الفيفا ..والتعديلات تلغى منصبى الامين العام وامين المال
اندية الممتاز صاحبة الحق فى ادارة الكرة السودانية 
وهذا رايى فى جمال وعصام ومزمل ومتوكل احمد على

*نادر مالك من الشخصيات القليلة التى لاتهتم باثبات العكس بقدر اهتمامها باقناع الطرف الاخر ..قالوا فيه ماقالوا ومع ذلك ظل ثابتا وقدم رؤيته ودافع عنها بقوة ..هو من الشخصيات القليلة التى تجيد التفكير البعيد طرح اراء كثيرة اثارت جدلا عنيفا ..وحاليا دفع بفكرة التحول الى الاحتراف واصر ان يكون لها قطاع منفصل حتى تاخذ قوتها وابعادها.
*خلال الحوار دافع عن فكرته واكد انها اكبر تحول ادارى فى تاريخ المريخ لانها تساعد المريخ على اللحاق بلغة العالم التى اصبحت موحدة .
*لانطيل فمضابط الحوار تكشف الكثير فابقوا معنا.

البعض يرى ان قطاع التطوير نوع من الترضية والمجاملة؟
*بداية احب أؤكد ان قطاع الاحتراف والتطوير ليس قطاعا هامشيا يحمل اسما رنانا وليس مجاملة او ترضية فهو قطاع مفصلى وحيوى مناط به تحديد مستقبل المريخ وتحويله الى نادى محترف ..مهمة القطاع كبيرة جدا وتمثل نقطة الارتكاز لاكبر تحول في تاريخ المريخ والكرة السوادنية .
*المشاركة في مؤتمر الحوكمة في دبى ؟
*مؤتمر دبى الرياضى كان اول مهام قطاع الاحتراف والتطوير وشاركت فيه ممثلا لنادى المريخ .. المؤتمر كان عبارة عن لقاء جامع لكل أطياف الرياضة العالمية والاوربيه والاسيوية الافريقية عنوانه الرئيسى (الحوكمة في المؤسسات الرياضية) وكيفية استخدام التقنية في الأنشطة الرياضية (الفنية والادارية) .
*المتحدث الرئيسى كان رئيسى الاتحاد الدولى فيفا إضافة الى رؤساء الاتحاد البرتغالى والايطالى والاماراتى ومدير نادى روما الايطالى .
*اهم محاور النقاش الموازنة بين اللاعبين المحترفين والوطنيين وهذه معضلة كبيرة تعانى منها الكرة السودانيه .
*جميع المتحدثين اجمعوا ان هنالك مساحة فارغه وفاصله بين الأندية ..فهنالك اندية كبيرة تزداد توهجا وثراء وغالبيتها الأندية التي تشارك في دورى الابطال فهى تحتكر افضل اللاعبين بسبب امكانياتها المالية المتصاعدة واتقانها لعمليتى البث والرعايه والتسويق الرياضى عموما .
*هذه الانديه جزء منها تحول للعالمية والجزء الاخر بدأ في التحول لاندية عالمية (لانها ) طبقت الاحتراف بصورة مثالية وانعشت خزنتها باموال ضخمة من الرعاية والتسويق .
*الأندية هذه أصبحت طبقة من الصعب جدا تجاوزها لكن من الممكن ان تجتهد الأندية للوصول الى ماوصلت اليه.
*ميزة هذه الأندية التي جعلتها ثرية ومزدحمة بالنجوم انها طبقت الاحتراف بامتياز واستطاعت انشاء استثمار ضخم ساعدها على تسيد الساحة والانتقال الى العالميه بسلاسة وسهولة .
*اندية متقدمه وأخرى معرضه للزوال !
*المؤتمر وضع تصنيفا للاندية والدوريات وضع الدورى الايطالى والاسبانى والالمانى في قائمة الصعود المستمر .. وفى المقابل هنالك اندية مهددة بالزوال او الخروج من القائمة الكبيرة بسبب تراجعها ماديا وبالتالي فنيا .
*والتراجع يعود الى سياسات الأندية وافتقارها للنظام الاحترافى الدقيق وعدم اهتمامها بالاستثمار بشكل جيد .
*المعنى الدقيق للحوكمة
*رئيس الاتحاد الدولى فيفا اكد ان الحوكمة تعنى اختصارا هي الإدارة الرشيده ..والشفافية المالية ..والمهنية ..والسيستم المفتوح .
*رئس الفيفا اكد ان كرة القدم تدار في الهواء الطلق لايوجد شيء يمكن اخفاءه وممنوع المعاملات تحت الطاولة .
*تقوية الإدارة التنفيذية ؟
*الاحتراف كمعنى يقف على الإدارة التنفيذيه فحسب التعريف الدقيق ان الجهاز التنفيذي هو راس الرمح ويجب تقويته ودعمه بعناصر مميزة وكوادر مؤهلة ومجلس الإدارة تنحصر مهمته في وضع السياسات فقط.
*تقوية الجهاز التنفيذ يكون بتطبيق مطلوبات الفيفا بتعين مدير مالى ومدير عام للنادى ومنسق امنى ومنسق اعلامى ..وفى المقابل الغاء منصب الأمين العام وامين المال في الاتحادات الوطنيه والانديه .
*الشفافية المالية ؟
*خلال مؤمتر الحوكمة اكد رئيس الفيفا ان الشفافية الماليه هي راس الرمح في الاحتراف وأضاف انهم عادوا لنهج العطاءات لمنع الاحتكار وإلغاء المعاملات التي تتم تحت الطاولة.
*وواكد ان شعار الفيفا التي تسير عليه ويجب ان تسير عليه الاتحادات والأندية من اين تاتى الأموال؟ والى اين تذهب؟ بشفافيه وبعيدا عن الضبابية والسرية .
*إعادة الهيكله الإدارية ؟
*الفيفا بكل جبروتها اقرت بوجود قصور في أدائها وعملت على إحلال وابدال الجهاز الادارى ولأول مرة في التاريخ تم تعين امراة في منصب الأمين العام الذى كانت تحتكره ثلاث دول اوربيه …تقوية الجهاز التنفيذي الهدف الرئيسى للتغيير .
العالم يتحدث لغة واحدة الا السودان!
*خلاصة مؤتمر دبى الرياضى ان العالم يتحدث لغة واحدة فما قالة رئيس الاتحاد الدولى هو نفس ماقاله رؤساء اتحادات الامارات والبرتغال وإيطاليا .
*اين نحن من كل هذا اين السودان واتحاده من هذه اللغة .هذا سؤال تجيب عليه جمعية الاتحاد العام القادمة فلو سارت في النهج السليم وطبقت الاحتراف سيتغير الوضع تماما ..ولو تلكأ الاتحاد واصر على منهجه سنزداد غرقا .

تعديل النظام الاساسى والجدل القانوني ؟
*أولا لابد ان نقر ان هنالك متغيرات دولية وقارية يجب ان نلحق بها ونسايرها ..العالم تحول الى الاحتراف واذا لم نسرع خطواتنا سنخرج من المنظومة القارية لانه سياتى يوما ستقف الرخصة في وجه مشاركتنا في دورى الابطال …والرخصة اجبارية وليست اختيارية حتى نتلكأ فيها .
*المعارضون يهتمون بالقشور
*اما الجدل القانوني فهلو لغو لايغنى ولايسمن من جوع كنت أتمنى ان يتحدث المعارضين عن جوهر التعديلات ومدى فائدتها.. لكنهم حولوا الامر الى جدل غير مفيد تمسكوا بالقشور ولم ينظروا للاعلى حتى يتبينوا حجم الفائدة من التعديلات .
*الكيفية القانونية لعقد الجمعية العموميه تدخل ضمن باب تفاصيل وليست المحور الرئيسى للقضية  من المفترض ان يرتقى النقاش الى درجات اكبر واعلى يلامس التغييرات.

*شروط الترخيص
*شروط الترخيص مقسمة لثلاثة أجزاء..الاول والثانى اجباريان والثالث اختيارى لكن يفضل ان تنفذها الاندية .
*الاجبارى ان يمتلك النادى فرق سنية ببرنامج مكتوب ومصدق عليه من الاتحاد الوطنى .
*ان يمتلك النادى فرق فئات عمرية فريق بين (15/21) سنة وفريق (10/14)سنة .
*الفرق السنية الزام لجميع الأندية وبدونها لن يصادق الاتحاد على الرخصة .
*ان يمتلك النادى بنية تحتيه وإدارية وفنية..استاد بمواصفات عالية…اضافة الى وجود جهاز تنفيذى متفرغ .

*المعارضة تعارض من اجل المعارضة؟
*الجدوى من التعديلات هي السؤال المنطقى كان يجب ان تساله المعارضة بدلا من النقش على الموانع القانونية والحديث عن صفة المجلس وتسميته هل هو مجلس ام لجنة تسيير ..ما الفرق بين الصفتين اذا كان المضمون لصالح المريخ وماذا تعنى الصفة اذا كان التغيير سيحدث تحولا ولايضر احد .
*بل لماذا لم تسال المعارضة عن التوجه الاحترافى وشروطه التي طالب بها مؤسسات الدولة قبل الفيفا ..والى الخرطوم طلب من المجلس بضرورة التحول الى نادى محترف وانشاء زراع استثمارى ..وحث الوزير الولائى على ضرورة تطبيق المنهج الاحترافى ونادت المفوضية بتضمينه في النظام الاساسى لمواكبة الطفرة العالمية والقاريه .
*ثم السؤال الأهم ماهو الفرق بين ماتنادى به المعارضة ومايعمل المريخ على تطبيقه ..
*أولا المعارضة وانا كنت جزء منها طالبت بعدم الاعتماد على رجل واحد في التمويل والمجلس طرح فكرة مجلس الشرف ..ومجلس الشرف حتى الان حقق اكثر من مليار ونصف والأرقام في تصاعد التسجيل والتسديد .
*ونادوا بالفرق السنية والتعديلات الجديدة تلزم المجلس بانشاء فرق سنيه .
*طالبوا بتحويل النادى الى منظومة ومؤسسة وتفعيل الاستثمار وتحويل النادى الى محترف والتعديل يحقق كل هذا .
*التاريخ لايرحم ..فاما ان يكون التحالف جزء من منظومة التغيير او يدفع ببدائل مواكبه ومتماشية مع العصر .
*التحالف الذى تحدث عن عدم تمويل فرد للنادى هو الكيان الوحيد الذى لم يدخل او يساهم في مجلس الشرف .
*التعديلات المقترحه هل هي مفيده وتتناسب مع التوجه العالمى ام لا ؟ هذا هو السؤال اما الحديث عن قانونية الجمعيه فهو للاستهلاك ليس الا لانه يحصر القضية في القشور ويفرغها من محتواها الكبير .
*المعارضة من اجل المعارضه يفقد المعارضة معناها ..( التاريخ لايرحم ويجب على التحالف تغيير زوايا رؤيته) ..ومراجعة الاطروحات قبل الإفتاء فيها ومعارضتها او استخدامها كورقة للصراع فقط ..معظم اهل المريخ تجاوزا مراراتهم ورموا اقنعة الصراع وانتظموا في المسيرة شخصى وعصام ومزمل كنا على طرفى نقيض وتوحدنادنا من اجل المريخ وليس لمناصب ..فما الذى يمنع التحالف من الانصهار مع المجتمع اذا كان ذلك يحقق الفائدة العامه

لن نتراجع عن تعديل النظام الاساسى
*تغيير النظام الاساسى وتعديله مهمة قطاعى الأول ولن نتراجع عنها وسنعمل عليه وسنواجه كل التحديات من اجل احداث تغيير جذرى وتحول تاريخى .
*المجلس ماض في التعديل وشرع في كتابة المسودة الأولى وكلف بعض اعضاءه لتنفيذ موجهات الفيفا وانا واحد منهم بحكم قطاعى المسؤل الأول عن الاحتراف والتطوير .
*التغيير او التعديل سيحول المجلس الى مجلس سياسات ..ويلغى الأمانة العامة وامانة المال ويحول صلاحياتهما للمدير العام والضابط المالى كما نصت لائحة الاحتراف الترخيص.
*النظام الاساسى الحالي يركز السلطات في الأمين العام وامانة المال واذا استمرينا بهذا الوضع فلن نصيب من الاحتراف شيئا .
*التعديلات تقوى الجهاز التنفيذي وتمنحة صلاحيات واسعه .
*اهم السمات أيضا فتح باب العضوية امام المغتربين ومريخاب الولايات .
*والذين يعارضون هذه الفكرة عليهم مراجعة انفسهم فالفيفا يلغى كل الحدود الجغرافيه وقانون ولاية الخرطوم سيلغيها أيضا .
*نادى برشلونه فتح مكتبا في نيويورك لاستقطاب عضوية لان ذلك يعنى توسيع مواعين الموارد وبذات النهج سيوسع المريخ مواعينه باستقطاب مريخاب الولايات والمهجر .

تعديل الشعار والألوان
*لا اخفى على احد ان الرؤية الاستثمارية تفرض علينا جميعا اتخاذ خطوات جريئة لتوسع ماعون الموارد وانا شخصيا اقترحت زيادة الوان المريخ الى اربع لان ذلك يساعد في تكبير مواعين التسويق ويساعد في استقطاب الإعلان .
*اللونيين الأحمر والاصفر فقط حرما المريخ من موارد كثيرة جدا وضرورات السوق الاعلانى تنادى بزيادة الألوان والمقترج وجد تجاوبا من المجلس وسيضمن ضمن التعديلات المقترحه .

*تمييز مجلس الشرف المفاجات وارده
*هنالك نقاش جارى يدور حول كيفية تمييز مجلس الشرف ..الحد الأدنى سيكون سيكون عضو الشرف عضوا في الجمعية العموميه وهذا وحده كاف لمحاربة الاستجلاب والاستقطاب فهو يمثل نقلة نوعية كبيره جدا.
*اما تميزهم المطلق سيكون من حقهم علينا لانهم يمنحون النادى موارد ضخمه… قد يكون التمييزبانشاء نادى اسرى او منحهم حق تسمية الرئيس اسوة بما مان يفعله أعضاء مجلس الشورى.
*عموما لم يتم الاتفاق على محدد لكن المشاورات جارية والمفاجات وارده .

قطار الاتحاد وصل محطته الاخيره
*الطريقة التي يدار بها الاتحاد حاليا تحتاج الى هزة عنيفه جدا ..والطريقة التي يتم بها انتخاب الاتحاد تحتاج الى تغيير كبير في المفاهيم والقوانين .
*نحمد الله ان قانون الشباب والرياضىة الجديد يتناسب مع موجهات الفيفا ..فى السابق كان قادة الاتحاد يتحججون بان قانون الدوله يمنعهم من تطبيق موجهات الفيفا ..حاليا قانون الدولة يتماشى مع موجهات الفيفا والاتحاد غير جاد في التغييير .
*رؤية الاتحاد بشكلها الراهن غير مواكبه وبعيده جدا ولو كانت غير ذلك لما تردد في تطبيق موجهات الفيفا لانها تفيد الكرة السودانية وتساعد الأندية السودانيه في التحول .
*من لم يحدث الإصلاح والتطوير في السنوات الماضيه لن يستطيع احداثه في الفترة القادمه.
*رؤيتى للاتحاد القادم يجب ان يتولاه شاب في أفكاره وليس عمره ملم بالتغييرات العالميه يتحدث بلغة العصر وقادر على العبور بالكرة السودانية الى سماء الاحنتراف ولازم تكون عنده الجدية لاحداث تغيير جوهرى والتغيير يجب ان يشمل النظم الماليه والاداريه .

اجتماع المريخ بالاتحاد
*لا اخفى تحدثنا في كل القضايا الجوهرية التي تخص الأندية عموما والمريخ على وجه الخصوص لكن ثمة سؤال( الاتحاد الذى تجاهل مطالب الانديه في السنوات الماضية لماذا يعمل لتطبيقها حاليا ؟.الاجابة لان الاتحاد وقادته يشعرون ان وقت التغيير قد ازف وانهم يسعون لارضاء الأندية لتحسين صورتهم .
*التغييرات الكبيرة ستطال شخصيات كبيره جدا وستحدث تحولا في طريقة إدارة الاتحاد ونظمة وطريقة تصريف اعباءه الماليه .
*التغيير يجب ان يصل الى ذروته بإعادة الحق لاصحابه وهم اندية الممتاز ..يجب ان تكون اندية الممتاز الأساس في التغيير لانهم المعنيين به .
*شخصيا أتمنى ان تظهر رابطة الأندية المحترفه في الموسم القادم كما اتمنى ان يعتبر الاتحاد العام الموسم الحالي انتقالى لتطبيق منهج الاحتراف .
*والاهم من كل هذا ان يكون احد نواب الرئيس من اندية الممتاز فاللعبة يجب ان يديرها أصحابها الممارسين لها .

موارد ضخمه وغير ظاهره
الاتحاد الدولى يقدم (400) الف دولار سنويا لاتحاداته الوطنيه وبعد التحول الى الاحتراف زادت مواعينه واكد رئيسه ان الاتحادات الوطنيه ستزيد حصتها الى أربعة اضعاف ..وهو مبلغ ضخم جدا يعادل قرابة الثلاثين مليار من الجنيهات كاف لنقل الكرة السوانيه .
*صحيح ان المبالغ الماضية لم تنعكس في البنيات التحتيه والمنافسات القوميه او المنتخبات ..ونتمنى ان يتوجه جزء من الأموال القادمه للفرق السنيه ودورى الرديف لان التطور يبدا من هذه الفرق.

الفرق السنيه
*عدم الايمان بجدوى الفرق السنيه شاع في الوسط الرياضى بدءا بالاتحادات المحليه والاتحاد العام والانديه والاعلام وهذه الرؤية السالبه ساهمت في تراجع الفرق السنيه وانهيارها.
الأندية أصبحت تعتمد على اللاعب الجاهز وتخصص نسبة للمحترفين لو خصصت جزء منها للفرق السنيه ستصيب نجاحا كبير .
** تجربتى ليس معيارا ولايمكن الحكم عليها بالنجاح او الفشل لان مهمتى كانت تسيير فقط ..لم تتح لنا الفصرة للتعديل او الإصلاح لان باب التسجيلات اغلق .
*قبل ان ابدا عملى اكدت ان الفريق الحالي يحتاج الى شغل كثير وان اقصى حد يمكن ان يصل اليه المركز الثالث لان الخرطوم والهلال يتفوقان عليه في أشياء كثيرة .
*المشكله لم تكن في السياسات لاننى قدمت سياسة للمجلس واضحه واجازها بالاجماع ومع ذلك لم تنفذ بالمستوى المطلوب لان الزمن كان ضيقا والتحديات كبيره .
*بصورة عامة الخالل كان كبيرا ومستشرى ليس في المريخ فحسب بل في اندية الممتاز والاتحاد العام واتحاد الخرطوم باعلاء قيمة اللاعب الجاهز والمطالبة به على حساب الناشئ .
*التقييم الذى صدر من البعض لفترة عملى تقييم انطباعى غير مدروس وموجه .

تكفلت بالتسجيلات والتسيير
*التحدى الحقيقى كان في التسجيلات الاخيره وبحمد الله تمت برؤية فنية وقمت بتمويلها كاملة باستثناء بغدادى الذى تكفل به محمد الريح .
*سجلنا (23) لاعبا في موزعين على الفرق الثلاث ..كما غطينا منصرفات التسيير كاملة . .

جمال الوالى
*اختلفت مع جمال الوالى كثيرا وكنت حريصا ان لايكون الخلاف شخصى واعتقد ان هذا مهدالطريق لان نعمل سوية في مجلس واحد ..كثيرون يرون ان عملى معه تنازل عن أشياء كثيرة وهذا مفهوم خاطى فكما اسلفت ان الخلاف في العمل العام يقبل المد والجذر والشد والجذب لكن يجب ان نضع امامهما مصلحة المريخ وانا وغيرى قدموا مصلحة المريخ الكيان التي تتطلب الوحدة والانسجام والانصهار..
*فترتى الوجيزة مع جمال الوالى اكدت لى ان الوالى يتمتع برحابة صدر كبيرة فهو دائما يطلب الراى المخالف ويحترمه بشده ..داخل المجلس تحدث مناكفات وشد وجذب واعتراضات ومع ذلك يتقبل الوالى الامر بسعة صدر ..
*إضافة الى ذلك فان الوالى رجل مبادر من الدرجة الأولى ويتصدى لمشاكل كثيرة ويساهم في حلها هذا غير سخاءه الكبير في التسجيلات .
*للامانه جمال بذل مجهودا جبار في التسجيلات والاعداد وابسط الأشياء ان نقول له شكرا مؤيدين ومعارضين .

عصام الحاج
عصام الحاج اشتغلت مع الأخ عصام الحاج كثيرا واختلفنا اكثر مما اتفقنا لكن يظل عصاك رمزا في المريخ والعمود الفقرى للمجلس الحالي وانا صراحة اتخوف من ذهابه للاتحاد العام رغم قناعتى بان الاتحاد يحتاج له فهو حامل لواء التغيير والمريخ يحتاجه لاكمال عملية التحول الادارى

مزمل ابوالقاسم
التجربة الأخيرة اكدت لى ان مزمل ادارى ناجح جدا عكس مايعتقد البعض فهو يتمتع بثقل كبير داخل المجلس ..اعتقد ان البعض ظلم مزمل كثيرا وانا واحد منهم .
*مزمل جرئ وصاحب راى قوى لايتردد في طرح اراءه داخل المجلس ويتمسك بها واعتقد ان الجميع ظلموه لانهم كانوا يعتقدون انه لايختلف مع قيادة المجلس وجمال تحديدا .

متوكل احمد
*اكتر واحد مظلوم في المريخ يقوم بأعباء كبيرة جدا ومع ذلك يتعرض لحرب شرسة وضغوطات .
*متوكل هو الدينمو المحرك للعمل التنفيذي في المريخ ويقم بالامور الصعبة ومع ذلك لم يجد حظا من الثناء وهو لايهتم بتلميع نفسه او عكس اداءه كما يفعل غيره

اكتب تعليقك